بعد احتجاجات السوادن.. الخرطوم تعلن بدء تدابير لـ"دعم الفقراء"

07:27 م الإثنين 24 ديسمبر 2018
بعد احتجاجات السوادن.. الخرطوم تعلن بدء تدابير لـ"دعم الفقراء"

احتجاجات السودان

كتب – مصراوي:

أعلن رئيس مجلس الوزراء القومي ووزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني، معتز موسى، أن بلاده ستبدأ من الغد توزيع 100 ألف جوال يوميًا، مؤكدًا أن حكومة الخرطوم ماضية في دعم الخبز.

ووفقًا لوكالة "سونا"، أكد أنه جرى زيادة دعم ولاية الخرطوم من 43 ألف جوال إلى (50) ألف جوال يوميًا، ودعم الولايات بـ (50) ألف جوال، لافتًا الى ضرورة وصول الدعم للفقراء لحين تحديد نظام لوصول الخبز لمستحقيه عبر لجان المساجد أواللجان الشعبية.

وأوضح معتز أن وصول المساحة المزروعة بالقمح الى 700 ألف فدان متوقعا وصول الإنتاج الى مليون طن، ولافتا إلى حاجة البلاد الى ما يقارب 1.800 مليون طن خلال العام.

وأكد أن ما يتم ضخه حاليا من وقود يتجاوز (150%)، مجددا عزم الدولة ومضيها بالتعاون مع المواطنين لضبط الانفلات، معلنا عدم رفع الدعم حاليا، مبينا أن الدعم سيوجه الى المحتاجين، داعيا الى ضبط الجازولين وطريقة صرفه، وأنه لا يوجد عجز فى أي من الوقود والغاز بالبلاد.

وأوضح معتز أن الموازنة ركزت على أهداف واضحة فى مقدمتها الزراعة والصادر والتصنيع وزيادة الموارد المستدامة، الى جانب سعر صرف العملة، مبينا أن الموازنة سياسيات وإدارة، الى جانب بعض الموجهات الاقتصادية وأن الاقتصاد أضخم من الموازنة، داعيا الى الاعتناء بالسياسات العامة التي تديرها الموازنة، مؤمنا على دور البنك الزراعي.

وتطرق معتز الى عملية ضبط الفساد قائلاً إن مجلس الوزراء القومي يعرف مكامن الفساد، وأن تقرير المراجع العام هو المرجع الأساسي، مضيفا بخضوع الشركات الحكومية للمراجعة حاليا، واقترح إتاحة التمويل للقطاع الخاص بأيسر الطرق ليتحمل مسؤولياته، مؤكدا أن الحكومة ستعرض على المجلس الوطني تقريرا واضحا عن الشركات الحكومية.

وقال إن العجز فى الموازنة أمر طبيعي فى كل موازنات دول العالم وأن عجز موازنة 2019 م معروف ومفهوم ومعالجته تتم وفق المعالجات العالمية، مبينا أن هذه الموازنة قامت على موارد طبيعية.

وأكد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي سعيه لإعادة الثقة بين الحكومة والمغتربين؛ وذلك بتشجيع المغتربين لتحويل أموالهم؛ وذلك بعد عرض الأمر على مجلس الوزراء، مشيرا الى دراسة ومعالجة الدولار الجمركي.

وأبان معتز أن الحرية الاقتصادية أكثر ما ينفع الشعب مع وجود الإنتاج المستمر، مستعرضا أسباب التضخم وكيفية علاجها وحلولها، وقال إن سياسات الحكومة ترتكز على القطاع التقليدي عبر البنك الزراعي، وأوضح أن مدخلات الإنتاح الصناعي تم إعفاؤها من الجمارك أي (صفرية)، مبينا أن هناك نحو (14) مسلخا ستبدأ عملها خلال العام المقبل حتى لا يتم تصدير المواشي حية خلال الفترة المقبلة، مؤكدا أن أي جهة فى الدولة تمت مراجعة ميزانيتها من قبل وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي.

إعلان

إعلان

إعلان