"شعراوي" يوجه بمراجعة عقود تأجير بعض ساحات انتظار السيارات بالمطرية

12:22 م الثلاثاء 23 يونيو 2020

كتب- محمد نصار:

تفقد اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، أعمال التطوير الجارية وبعض المشروعات في منطقة المطرية بحضور المهندس إبراهيم صابر، نائب المحافظ للمنطقة الشرقية وقيادات الوزارة والمحافظة.

وفي بداية الجولة تفقد شعراوي وعبدالعال، سوق المطرية الجديد بمنطقة المسلة والذي يجري الانتهاء من تجهيزه حالياً لنقل باعة الخضروات والفاكهة واللحوم والأسماك من سوق الخميس القديم إليه خلال الأيام القليلة المقبلة، حيث تم متابعة أعمال التشطيبات النهائية بالسوق الجديد تمهيدًا لنقل الباعة ويتضمن السوق حوالي ٧٦٩ باكية وسيتم نقل الباعة الذين تم حصرهم في المرحلة الأولى للسوق الجديد وذلك في إطار خطة الدولة لتطوير منطقة المطرية والقضاء على الأسواق العشوائية بها وإخلاء الشوارع من الباعة الجائلين والإشغالات.

واستمع وزير التنمية المحلية ومحافظ القاهرة، إلى عرض من نائب المحافظ، حيث يجري العمل حالياً على قدم وساق لسرعة الانتهاء من بعض الأعمال المرتبطة بالتشطيبات الجارية للسوق لنقل الباعة والذين تم حصرهم عن طريق لجنة تم تشكيلها خلال شهر مايو الماضي وضمت مسئولي المحافظة ومديرية أمن القاهرة وبعض الجهات الأخرى حيث بلغ عدد الباعة بسوق الخميس حوالي 572 بائعًا، وسيتم مراعاة القيمة الإيجارية للباكيات لتكون بأسعار مناسبة وحسب مساحة الموقع خاصة أن الحكومة تسعى لإنشاء سوق نموذجي وحضاري جديد.

وتم الإشارة إلى إزالة كافة الإشغالات بجوار مستشفي المطرية لاستكمال أعمال التطوير ورفع كفاءة ورصف الشوارع المحيطة بها مع رفع تراكمات القمامة والمخلفات.

وأشار وزير التنمية المحلية، إلى التنسيق مع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، لتخصيص الباكيات بالمقر الجديد لسوق المطرية حيث يقام في أحد المباني التابعة لهيئة الأوقاف، وأسندت المحافظة أعمال التشطيبات بالسوق الجديد لإدارة الأشغال العسكرية حيث تم الانتهاء منها في التوقيتات المحددة.

وقال شعراوي، إنه تم الاتفاق مع وزارة الأوقاف على بعض الاشتراطات الخاصة بعملية عقود الإيجار للباعة الذين سيتم نقلهم، ومن بينها أن يقوم الباعة بدفع قيمة الصيانة المطلوبة ويتم توريدها من المستأجرين لصالح المحافظة للقيام بأعمال الصيانة، مضيفًا أنه تم الاتفاق على تخفيض قيمة التأمين للمستأجرين من ٣ شهور الي شهر واحد، وتتضمن العقود رفع عدادات المياه والكهرباء وفسخ التعاقد حال تأخر المستأجر عن سداد القيمة الإيجارية عن ٣ أشهر بعد إنذاره خلال شهر من تأخيره في دفع القيمة وإبرام العقد لمدة ثلاث سنوات ويجدد مع المنتظمين في السداد.

وأوضح الوزير، أنه اتفق مع اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، على أن يتم تركيب عدادات مياه مسبوقة الدفع لكل مستأجر علي نفقته ويتم تركيب عداد كهرباء مسبوق الدفع لكل ممر، لافتاً إلى أن المكان الجديد من المقرر أن يتم نقل كل الباعة الجائلين في المنطقة إليه خلال المرحلة المقبلة بعد نقل الباعة الموجودين في سوق المطرية القديم.

وأشار اللواء خالد عبدالعال، إلى أنه سيتم تخصيص أماكن للخدمات بالسوق الجديد لخدمة الباعة مع توفير مكتب لمتابعة العمل بالسوق ومنع أي مخالفات تحت إشراف المحافظة وبالتنسيق مع وزارة الداخلية.

وخلال الزيارة استمع الوزير شعراوي ومحافظ القاهرة لشكوى سيدة متضررة من إزالة الكشك الخاص بها في أعمال التطوير بمنطقة المطرية، مؤكدة أن الكشك كان مصدر دخلها الوحيد لأسرتها، ووجه شعراوي بفحص الشكوى ودراستها بالتنسيق مع محافظة القاهرة والحي لبحث إمكانية تسليمها كشك في موقع أخر أو نقلها إلى موقع السوق الجديد.

وعقب ذلك تجول وزير التنمية المحلية ومحافظ القاهرة بالمنطقة المحيطة بالسوق الجديد حيث تلاحظ وجود أعداد كبيرة من سيارات النقل والإشغالات، ووجه اللواء محمود شعراوي، بمراجعة عقود تأجير بعض ساحات انتظار السيارات التابعة لحي المطرية المجاورة للسوق ورفع كافة الإشغالات الموجودة في تلك المنطقة ورفع السيارات المتهالكة من الطريق الخارجي للسوق والمؤدي إلى منطقة مجمع شركات البترول خاصة في إطار أعمال التطوير الجارية وتنفيذ بعض المشروعات القومية ومن ضمنها مشروع مجمع التكسير الهيدروجينى للمازوت بمنطقة مسطرد.

كما وجه وزير التنمية المحلية، باستمرار التنسيق والتعاون بين محافظتي القاهرة والقليوبية للانتهاء من كافة أعمال التطوير الجارية للمحاور المؤدية للمجمع الجديد في التوقيتات المحددة وسرعة إزالة كافة الإشغالات والتعديات الموجودة في الشوارع المؤدية لتلك المنطقة بالتنسيق مع مديريات الأمن.

ومن جانبه وجه اللواء خالد عبدالعال، رئيس حي المطرية، بالمتابعة المستمرة لإزالة كافة الإشغالات الموجودة في المنطقة والبدء في حملات مكبرة لشرطة المرافق والمرور لرفع كافة الإشغالات خاصة السيارات المتهالكة والقديمة في تلك المنطقة وتحقيق السيولة المرورية.

وأوضح عبدالعال، أن أعمال التطوير الجارية في المطرية من طرق ومحاور مرورية ستنقل المنطقة بالكامل نقلة كبيرة خاصة مع الانتهاء من ربط الطرق الموجودة بالمطرية مع طريق شبرا بنها الحر.

وتفقد وزير التنمية المحلية ومحافظ القاهرة أعمال التطوير الجارية في شارع مسطرد القديم المؤدي إلى مجمع شركات البترول، حيث يجري بالمنطقة أعمال توسعة للشارع وتطوير للطرق والمحاور المرورية المؤدية لمحور شبرا بنها الحر، ووجه وزير التنمية المحلية، برفع جميع التراكمات ورفع كفاءة الشوارع المحيطة بالمجمع خاصة من أعمال النظافة والتجميل والإنارة والتشجير.

وطالب وزير التنمية المحلية، رئيس الحي، بضرورة الاستمرار في تحسين مستوى كل الخدمات للمواطنين وتحسين مستوى النظافة ورفع القمامة من الشوارع أولًا بأول.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106060

    عدد المصابين

  • 98624

    عدد المتعافين

  • 6166

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 41992013

    عدد المصابين

  • 31184544

    عدد المتعافين

  • 1142731

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي