رئيس القاهرة لإنتاج الكهرباء :الانتهاء من تطوير محطة شمال حدث في وقت قياسي

02:30 ص الثلاثاء 28 مايو 2019
رئيس القاهرة لإنتاج الكهرباء :الانتهاء من تطوير محطة شمال حدث في وقت قياسي

الكهرباء - ارشيفية

كتب- محمد صلاح:

قال المهندس طارق عبدالحميد رئيس شركة القاهرة لإنتاج الكهرباء، إن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة وقيادات الوزارة والسفير الياباني في القاهرة سيشهدون افتتاح وتشغيل محطة شمال القاهرة لتوليد الكهرباء بعد الانتهاء من تطوير الوحدتين الأولى والثانية الغازيتين منها، في مديول واحد، بالتعاون مع منظمة الجايكا اليابانية، مشيرًا إلى أن المحطة تتكون من 2 مديول يحتوي منهما على 4 وحدات، اثنين غازية واثنين بخارية.

وأضاف عبدالحميد لـ"مصراوي"، أن المديول الأول تم تنفيذه من خلال شركة متسوبيشي اليابانية، فيما قامت شركة جينرال إلكتريك بتنفيذ تطوير المديول الثاني، مؤكدًا أن أعمال التطوير بدأت منذ يناير الماضي وتم الانتهاء منها أول مايو الحالي، ما يعتبر وقت قياسي في التنفيذ.

وأوضح أن القدرة المنتجة من الوحدة الواحدة تبلغ 250 ميجاوات بحيث يبلغ إجمالي القدرات المنتجة من الوحدتين 500 ميجاوات، كما يتم أيضًا توليد الكهرباء من خلال إعادة استخدام عادم الطاقة بدون الاستعانة بأي وقود، مؤكدًا أنه يتم ربط جميع إنتاج المحطة على الشبكة القومية للكهرباء.

ومن المتوقع أن يوقع وزير الكهرباء، اليوم الثلاثاء، عقد تحديث محطتي العطف وسيدي كرير مع ميتسوبيشي اليابانية، بالتزامن مع افتتاح مشروع تطوير الوحدة الغازية الأولى في شمال القاهرة بتكلفة 1.9 مليار جنيه.

وأجرت وزارة الكهرباء مؤخرًا تحديثات ورفع كفاءة 6 تربينات غازية في محطات (شمال القاهرة، العطف، سيدي كرير)، وتقدر قدرة الوحدات الغازية لمحطة العطف بـ500 ميجاوات، وسيدي كرير 500 ميجاوات أيضًا.

كما وقعت شركة القاهرة لإنتاج الكهرباء عقد مشروع إعادة تأهيل وتطوير محطة شمال القاهرة مع شركة ميتسوبيشي هيتاشي اليابانية بالتعاون مع هيئة التعاون الدولي اليابانية بقيمة 12 مليار ين ياباني (بما يعادل 1.9 مليار جنيه).

وسيتم تمويل المشروع من خلال القروض الرسمية للحكومة اليابانية للمساعدة في التنمية، عبر قرض قطاعي ميسر يسدد على مدار 40 عامًا بفترة سماح 10 أعوام.

ويهدف المشروع إلى إعادة تأهيل وتطوير 2 توربينة غازية بالمحطة، ويساهم في رفع كفاءة الوحدات ودعم الطاقة المنتجة بها، فضلاً عن تقليل استهلاك الوقود وتكاليف الصيانة.

ويستهدف المشروع رفع كفاءة وإتاحية الموديول الأول وإطالة فترة العمرة لغرف الاحتراق من 8 آلاف ساعة إلى 12 ألفًا وتمول المشروع مؤسسة JICA بقرض ميسر للغاية بفائدة بسيطة تصل إلى 3.% ومدة سداد 40 عامًا، ومن المخطط أن تقوم الشركة اليابانية بتنفيذ نفس المشروع بمحطتي العطف وسيدي كرير.

الجدير بالذكر أن القابضة لكهرباء مصر وشركات إنتاج الكهرباء التابعة لها، قامت بالعديد من المفاوضات والدراسات بالاشتراك مع كل من هيئة التعاون الدولي اليابانية JICA، وشركة ميتسوبيشي هيتاشي لأنظمة الطاقة MHPS اليابانية؛ لدراسة جدوى مشروع تطوير عدد 6 تربينات غازية بمحطات شمال القاهرة والعطف وسيدي كرير التابعة لشركات القاهرة ووسط الدلتا وغرب الدلتا للإنتاج على التوالي.​

إعلان

إعلان

إعلان