• قطاع الأعمال تتفق مع مستثمر عالمي لإنشاء مصنع جديد لـ"النقل والهندسة"

    02:40 م الخميس 13 يونيو 2019
    قطاع الأعمال تتفق مع مستثمر عالمي لإنشاء مصنع جديد لـ"النقل والهندسة"

    عماد الدين مصطفى

    كتبت- شيماء حفظي:

    توصلت وزارة قطاع الأعمال العام، إلى اتفاق مع مستثمر عالمي لتطوير شركة النقل والهندسة، والذي يتضمن إنشاء مصنع جديد ضمن خطة تطوير الشركة.

    وقال عماد مصطفى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، لمصراوي، إنه تم اختيار أحد العروض الثلاث التي تقدمت بها شركات عالمية لتطوير شركة النقل والهندسة، لكنه تحفظ على ذكر اسم الشركة.

    وأضاف مصطفى، أنه يجري الآن الإعداد لبروتوكول تعاون مع الشركة العالمية، متوقعا أن يتم توقيعه خلال الشهر الجاري.

    وسيتضمن تطوير شركة النقل والهندسة إنشاء مصنع جديد للشركة على قطعة أرض ستوفرها الشركة القابضة بدلا من المصنع القائم حاليًا في منطقة سموحة بالإسكندرية، بحسب مصطفى.

    وذكر أن "التطوير سيكون من خلال شراكة مع المستثمر الأجنبي، تساهم فيه الشركة بالأرض والمستثمر بتكنولوجيا التصنيع والتمويل".

    وبعد توقيع البروتوكول، سيتم دراسة نوعية المنتجات وحجم الاستثمار المطلوب وتصميم المصنع، لإعادة تشغيل الشركة بتكنولوجيا متطورة وتحقيق عائد استثماري جيد، وفقا لمصطفى.

    وأوضح مصطفى، أنه سيتم طرح أراضي المصنع الحالي للاستثمار العقاري، نظرا لكونه في منطقة سكنية، وسيتم استخدام عائداته في المصنع الجديد.

    وكانت وزارة قطاع الأعمال العام، قالت في وقت سابق، إنه سيتم التعاون مع الشركاء الذين يملكون خبرة في التصنيع من القطاع الخاص بنظام المشاركة، لتطوير الشركات التابعة، ومنها شركة النقل والهندسة التي تصنع الإطارات.

    وتوقعت الوزارة أن يتم الانتهاء من المصنع الجديد خلال عام ونصف، بهدف رفع الطاقة الإنتاجية من 50 ألفًا إلى 900 ألف إطار.

    ويقع المقر الرئيسي لشركة النقل والهندسة في منطقة سموحة بالإسكندرية، وتعمل في إنتاج إطارات سيارات (ركوب ـ نصف نقل ـ نقل ـ جرارات ـ مقطورات ـ دراجات بخارية ـ دراجات عادية).

    وتأسست الشركة فى عام 1946 كشركة صناعات هندسية في مجال النقل، وبدأت الشركة نشاط إنتاج إطارات السيارات فى عام 1956 تحت الاسم التجاري "نسر".

    إعلان

    إعلان

    إعلان