حوار- البنك المصري لتنمية الصادرات يخطط لإطلاق "ميزة" وقروض السيارات

05:19 م الأربعاء 18 ديسمبر 2019
حوار- البنك المصري لتنمية الصادرات يخطط لإطلاق "ميزة" وقروض السيارات

ميرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية ال

حوار- منال المصري :

قالت ميرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات، إن البنك يخطط لإطلاق مجموعة من المنتجات الجديدة مثل كارت ميزة والتأمين البنكي، وقروض السيارات، ومحافظ كبار العملاء.

وأضافت سلطان، في حوار لمصراوي، أن البنك يخطط أيضًا لإطلاق منتج التمويل العقاري العادي بجانب المنتجات الحالية مثل القرض الشخصي، وإلى نص الحوار:

- كيف تري التحديات والفرص أمام الجهاز المصرفي في 2020؟

تعد أهم التحديات التي تواجه الجهاز المصرفي العام المقبل هي توظيف الأموال بهدف دعم نمو قطاعات مختلفة كالقطاع الصناعي والخدمي والزراعي، بما يسهم في نمو الصادرات وتراجع الواردات، وتغيير ثقافة الشعب في استخدام الكاش، وجذب القطاع غير الرسمي في المنظومة الرسمية، وخاصة مع زيادة مستويات السيولة في البنوك.

أما على مستوى الفرص، فالعام الجديد به المزيد منها، حيث أن خفض أسعار الفائدة يزيد فرص الاستثمار وتوسعات الشركات ودوران عجلة الإنتاج وخلق فرص عمل وتراجع البطالة، خاصة وأن الجهاز المصرفي يمتلك مستويات سيولة مرتفعة .

- ماهي ملامح استراتجية البنك في المرحلة القادمة؟

وضعنا في البنك خطة استراتيجية منذ توليت عملي قبل 3 سنوات، تتكون من 6 محاور رئيسية، تتضمن تنمية الأعمال والصادرات وتنمية الموارد البشرية، وتطوير البنية التكنولوجية، وتغيير الصورة الذهنية عن البنك، ودعم المسؤلية المجتمعية، وتم تطوير البنية التحتية مثل تطوير خدمات تكنولوجية مثل الإنترنت بنكج، وإطلاق منتجات مصرفية الكتراونية جديدة مثل الموبايل بنكج والمحفظة الذكية، ونبدأ العمل في الفترة القادمة علي تطبيقات مختلفة مثل إدخال الكور بنكج لتطوير أعمال البنك، رصدنا خلال العام المالي الجاري 150 مليون جنيه كبداية لتطوير المنظومة الإلكترونية، ومن أهم محاور البنك تطوير البنية التكنولوجية، مما يساهم في تحقيق الانتشار وجذب عملاء جدد.

- ما دور البنك في تمويل قطاع الصادرات؟

يوجه البنك 70% من إجمالي محفظته للمصدرين، وتوفير التمويلات اللازمة لتوسيع وتنمية حجم أعمالهم، مع تقديم البنك كل الخدمات المصرفية المختلفة مثل القروض الشخصية التي يحتاجها أي عميل مثل أي بنك أخر، كما نسعى لجذب عملاء جدد لتحقيق الشمول المالي وجذب غير المتعاملين مع الجهاز المصرفي طبقا لخطة البنك المركزي والمجلس القومي للمدفوعات، ونساعد أيضًا المصدرين على استرداد مستحقاتهم ضمن برنامج رد الأعباء المقدم من وزارة التجارة والصناعة، وضخ البنك تسهيلات بقيمة 150 مليون جنيه للمصدرين لتسهيل حصولهم علي مستحقاتهم في صندوق دعم الصادرات .

- ما دور البنك في مبادرة الشمول المالي؟

نعتزم المشاركة في منظومة الدفع الوطنية وإطلاق كارت ميزة قريبا بعدد 10 آلاف كارت ميزة، وتم الانتهاء من قبول جميع ماكينات البنك لكارت ميزة سواء سحب أو إيداع، وكذلك تم إطلاق المحفظة الذكية التي تتيح سداد المستحقات عبر الموبايل، ووصل عدد المحافظ 6 آلاف محفظة فكل هذه المنتجات تساعد في نشر الشمول المالي، وهو ما انعكس على جذب 6 آلاف حساب جديد، ويصل إجمالي الحسابات حاليا 44 ألف حساب مع الأخذ في الاعتبار حسابات خاملة يتم إغلاقها لعدم إجراء أي عمليات عليها لفترة طويلة.

- ماخطة البنك للتوسع في قروض التجزئة المصرفية للأفراد؟

نخطط لإطلاق مجموعة من المنتجات في 2020 منتج التمين البنكي، وقروض السيارات، ومحافظ كبار العملاء، ومنتج التمويل العقاري العادي بجانب المنتجات الحالية مثل القرض الشخصي، والتمويل العقاري لمحدودي الدخل، وبطاقات إئتمانية، وتبلغ إجمالي محفظة التجزئة مليار جنيه في نهاية نوفمبر الماضي تخدم 37 ألف عميل.فمعدلات النمو تزيد عن 50%.

- كم تبلغ حصتكم السوقية على مستوى الجهاز المصرفي؟

حصتنا السوقية تبلغ 1% على مستوى الجهاز المصرفي، ولكن نستحوذ على 7% كحصة التجارة الخارجية حيث تجاوزت التدفقات الدولارية ملياري دولار منذ تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016 وحتى الآن.

ويبلغ حجم القروض المشتركة حاليا 4.5 مليار جنيه، لتستحوذ على 25% من إجمالي محفظة القروض.

ويستحوذ القطاع الصناعي على نسبة 60% من إجمالي محفظة قروض البنك البالغة 26 مليار جنيه حتي نهاية نوفمبر الماضي، وتبلغ نسبة توظيف القروض للودائع 65%، وتعد نسبة مرتفعة مقارنة بمستوى الجهاز المصرفي ونخطط لنمو النسبة إلى 75%.

- كم تبلغ حجم محفظة محفظة الديون المتعثرة بالبنك ؟

هبطت محفظة الديون غير المنتظمة من 9.6% إلى 2.6% من إجمالي محفظة البنك لتنخفض إلى 700 مليون جنيه حاليا مقارنة بأكثر من مليار جنيه في يونيو 2016 وتم إجراء تسويات عديدة، وجودة المحفظة جيدة مع تكوين وجودة المخصصات.

- كم تبلغ تمويلات البنك في مبادرة المشروعات الصغيرة والمتوسطة؟

ضخ البنك تمويلات تجاوزت أكثر من 350 مليون جنيه في مبادرة البنك المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة من إجمالي محفظة 4.9 مليار جنيه محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في قطاعات مختلفة، كما تمكن البنك من الوصول إلى النسبة المستهدفة من المركزي 20% من إجمالي محفظة البنك للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

- هل يعتزم البنك إنشاء مقر في العاصمة الإدارية الجديدة؟

حصلنا على قطعة أرض في العاصمة الإدارية بمساحة أكثر من 6600 متر لبناء مقر رئيسي للبنك، وجاري حاليا العمل على ذلك بتكلفة استثمارية تبلغ مليار جنيه، كما نخطط لفتح 9 أو 10 فروع جديدة خلال العام المالي المقبل ليصل إجمالي الفروع 49 فرعا على أن تزيد عدد فروعنا إلى 58 فرعا في نهاية العام المالي يونيو 2022 القادم.

- ما خطة البنك لضخ استثمارات في إنشاء شركات جديدة؟

ننتهي حاليا من إجراءات تأسيس شركة التخصيم مع إبقاء شركة ضمان الصادرات بعمل التأمين والاستعلام، وتحصيل ديون المصدر خارجيا حتى من غير التأمين، كما يعمل البنك على بناء فندق ثان بجانب فندقه اوبروي في سهل حشيش، ويخطط البنك التخارج من بعض المساهمات الصغيرة التي لا تدر ربحا لإعادة حصيلتا في استثمارات أخرى.

- ما خطتكم لتحقيق التوسع خارجيا؟

نعمل على إبرام شراكات مع بنوك خارجية بأنحاء العالم، لنكون من خلالها الذراع التنفيذي في إجراء العمليات ولكن حاليا لا نمتلك القدرة على الانتشار جغرافيا خارجيا بمفردنا.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 96108

    عدد المصابين

  • 56890

    عدد المتعافين

  • 5107

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 21072125

    عدد المصابين

  • 13924328

    عدد المتعافين

  • 757471

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان