• الأزهر يوضح: هكذا كان تعامل النبي مع النساء إذا أخطأت إحداهن

    10:32 ص الخميس 18 يوليه 2019
    الأزهر يوضح: هكذا كان تعامل النبي مع النساء إذا أخطأت إحداهن

    هكذا كان تعامل النبي مع النساء إذا أخطأت إحداهن

    كتب ـ محمد قادوس:

    قال الأزهر الشريف، إن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ كان القدوة الحسنة في تعامله مع جميع من حوله، وكان (ص) يتعامل مع نسائه إذا أخطأت إحداهن بالقدر الذي يتناسب مع الخطأ، وما كان يعنّف ولا يضرب ولا يُقبّح، فكان يُقدِّر الموقف، ويرحم ضعفها، ولا ينفعل أو يتجاوز، إنما يتساهل ويعفو.

    واستشهد بحديث روى عن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان عِنْدَ إِحْدَى أُمَّهَاتِ الْمُؤْمِنِينَ فَأَرْسَلَتْ أُخْرَى بِقَصْعَةٍ فِيهَا طَعَامٌ فَضَرَبَتْ يَدَ الرَّسُولِ فَسَقَطَتْ الْقَصْعَةُ فَانْكَسَرَتْ فَأَخَذَ صلى الله عليه وسلم الْكِسْرَتَيْنِ فَضَمَّ إِحْدَاهُمَا إِلَى الأُخْرَى فَجَعَلَ يَجْمَعُ فِيهَا الطَّعَامَ، وَيَقُولُ:

    «غَارَتْ أُمُّكُمْ كُلُوا»، فَأَكَلُوا، فَأَمْسَكَ حَتَّى جَاءَتْ بِقَصْعَتِهَا الَّتِي فِي بَيْتِهَا، فَدَفَعَ الْقَصْعَةَ الصَّحِيحَةَ إِلَى الرَّسُولِ وَتَرَكَ الْمَكْسُورَةَ فِي بَيْتِ الَّتِي كَسَرَتْهَا». رواه النسائي.

    وأوضح الأزهر الشريف، عبر الصفحة الرسمية على فيسبوك، أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يقف عند الحدث كثيرًا، بل عالج الموقف بأكثر من صورة رائعة، فجمع الطعام من على الأرض، وقال لضيوفه: «كلوا»، وعلل غضب زوجته بالغيرة، ولم ينس أن يرفع قدرها، فقال: «غارت أمكم»، وصدق الله: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}.. [الأنبياء: 107].

    إعلان

    إعلان

    إعلان