#بث_الأزهر_مصراوي.. هل يجوز جماع الرجل لزوجته قبل الاغتسال من الحيض؟

01:40 م الأربعاء 11 سبتمبر 2019
#بث_الأزهر_مصراوي.. هل يجوز جماع الرجل لزوجته قبل الاغتسال من الحيض؟

هل يجوز جماع الرجل لزوجته قبل الاغتسال من الحيض؟

كتب ـ محمد قادوس:

عبر البث المباشر الخاص بمصراوي من داخل مقر مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، ورد سؤال إلى الشيخ عبد القادر الطويل -عضو لجنة الفتاوى الإلكترونية بالمركز -يقول: "هل يجوز للرجل أن يجامع زوجته بمجرد طهرها من الحيض؟".

فأجاب الطويل قائلاً: إنه وقد اختلف العلماء في حكم هذه المسألة إلى رأيين، وبناء على اختلاف الروايات والقراءات الواردة في الآية الخاصة بهذا الحكم، بأن الرواية الأولى هي "يطهرن" بمعنى انقطاع الدم ونزول القصة التي تعقبه، وأما الرواية الثانية فهي "يتطهرن" وهي الاغتسال بعد انقطاع الدم.

وأوضح عضو لجنة الفتوى أن الراجح هو أن الواجب على الزوجين عدم الجماع بعد انقطاع دم الحيض مباشرة إلا بعد أن تغتسل المرأة، موضحا أنه كان هناك داع ملح ولم تتمكن المرأة من الغسل وقتها فللزوج أن يجامعها طالما أنها طهرت وانقطع الدم وتأكدت من ذلك إما عن طريق رؤيتها للقصة البيضاء التي تعقب الحيض أو التأكد تماما من انقطاعه.

وأضاف الطويل، من خلال البث المباشر لمصراوي قائلاً: خروجا من الخلاف، ومن المعلوم أن الخروج من الخلاف هو الأولى، بأن الراجح هو أنه يجب على الزوج الامتناع عن جماع زوجته إلا بعد اغتسالها من الحيض، وهو الذي عليه الفتوى في ذلك.

إعلان

إعلان

إعلان