• كيف يؤثر العمر على الخصوبة عند الرجل؟

    08:00 م الأربعاء 03 يوليه 2019
    كيف يؤثر العمر على الخصوبة عند الرجل؟

    كيف يؤثر العمر على الخصوبة عند الرجل؟

    كتبت- لمياء يسري:

    تواجه النساء خاصة في عمر الـ30 جملًا مثل "لا تجعلي العمر يمر بك دون إنجاب"، حيث يعتقد الكثيرون أن المسؤول عن مشاكل الإنجاب، هم النساء وليس الرجال.

    وقليلًا ما يسمع الرجال مثل هذه الكلمات، خاصة وأن الكثير يعتقدون أن لديهم القدرة على إنجاب طفل مهما تقدم بهم العمر. وبلغ متوسط عمر الآباء 32.9 عامًا في عام 2013 ، في حين أن 10٪ من الآباء الجدد تتراوح أعمارهم الآن بين 40 و 44 عامًا ، و5.1٪ فوق 45 عامًا.

    تقول سارة نوركروس، مديرة حملة للتوعية بالخصوبة، "إن الرجال الذين تخطو عمر الـ40، تقل فرصهم في الإنجاب إلى النصف من الشباب في سن الـ25"، وفقا لـ" huffingtonpost".

    وتوضح أبحاث أخرى عن وجود علاقة بين سن الآباء واحتمالية إصابة الأطفال بأمراض مثل "متلازمة داون، والفصام، والتوحد".

    وأضافت نوركروس، "إن كمية ونوعية الحيوانات المنوية تتناقص مع العمر عند الرجال، وبالرغم من ذلك ينظر الجميع أن قضية الخصوبة تتعلق بالمرأة فقط".

    العالم الماضي أوضحت بيانات صادرة عن هيئة الإخصاب البشري والأجنة، المسؤولة عن علاج الخصوبة في المملكة المتحدة، أن السبب الأكثر شيوعًا لتأخر الإنجاب لدى الزوجين هي مشاكل الخصوبة عند الرجال.

    ليس من السهل دائمًا تحديد سبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الفرد، ربما يرجع السبب إلى نمط حياة الشخص (مثل الاستهلاك المفرط للكحول أو التدخين)، أو عدم التوازن الهرموني، أو لأسباب وراثية. لكن العمر أيضًا عامل أساسي.

    تضيف الأستاذة جيتا نارجوند ، مؤسسة ومديرة عيادات الخصوبة، أن التقارير الإعلامية حول المشاهير الذكور وأنهم أصبحوا آباء في سن الخمسين والستين يشوهون تصورات بعض الرجال عن الخصوبة.

    وتوضح نارجوند، أن بعض العملاء يفاجئون أحيانًا عند إخبارهم بإحصائيات العقم عند الرجال، قائلة، "إن الأرقام غالبًا ما تسبب صدمة للرجال، حيث يعتقد الكثيرين أن المرأة هي التي يجب أن تخضع لعلاج الخصوبة".

    وتقول الدكتورة أنوبا ناندي، استشاري أمراض النساء وأخصائي الطب التناسلي في عيادة ليستر للخصوبة، "إن بعض التغيرات في نمط الحياة لدى الرجل، ربما تساعده على التخلص من آثار الشيخوخة على الخصوبة، مثل التوقف عن التدخين والحد من تناول الكحوليات، واستشارة الأطباء بشأن بعض الأدوية التي يمكن أن تؤثر سلبًا على الحيوانات المنوية، فضلًا عن حماية نفسه من عدوى الأمراض الجنسية، وتناول غذاء صحي متوازن".

    درجة الحرارة أيضًا تؤثر على الخصوبة لدى الرجال، إذ أن الحرارة المثالية لإنتاج الحيوانات المنوية 34.5، لذلك يجب على الرجال تجنب ممارسة الأنشطة التي تزيد من درجة حرارة كيس الصفن، أو ارتداء ملابس ضيقة.

    وحذرت ناندي من المكملات الغذائية التي يتناولها رواد الجيم، إذ يمكن أن تقتل الحيوانات المنوية.

    ويلجأ البعض إلى تجميد الحيوانات المنوية، إلا أن الدكتورة أنوبا ناندي ترى أن هذا الاتجاه ليس حلًا مثاليًا خاصة وأن تكلفة التناسل الصناعي مكلفة بشكل كبير.

    وتابعت، أن التوعية بأهمية الإنجاب في سن صغير هو أفضل من اللجوء لمثل هذه الوسائل، بجانب دعم الأزواج لتحقيق حياة متوازنة بين العمل والزواج".

    إعلان

    إعلان

    إعلان