هجوم إسرائيلي كثيف على سوريا.. ماذا حدث؟

12:16 م الأربعاء 20 نوفمبر 2019
هجوم إسرائيلي كثيف على سوريا.. ماذا حدث؟

طائرة حربية اسرائيلية

كتبت- هدى الشيمي:

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أنه شنّ ضربات جوية على نطاق واسع على مواقع عسكرية في دمشق، ردًا على إطلاق صواريخ من سوريا باتجاه دولة الاحتلال أمس. في المقابل، أعلن الجيش السوري أن منظومة الدفاع تصدت للعدوان الإسرائيلي على محيط دمشق، وتمكنت من تدمير مُعظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقره لندن، بأن القصف الإسرائيلي استهدف مواقع في الكسوة ومنطقة سعسع ومطار المزة العسكري وجديدة عرطوز وضاحية قدسيا ومحيط صحنايا جنوب وجنوب غرب العاصمة دمشق، وجرى تدمير مستودعات للأسلحة والذخائر تابعة لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، كما جرى استهداف معسكر لهم، بالإضافة لاستهداف بطاريات صواريخ أرض - جو ومواقع لقوات النظام.

تسبب القصف الإسرائيلي في مقتل 11 عنصرا من القوات الإيرانية والمسلحين الموالين لها وقوات النظام السوري.

"هجوم كثيف"

قال جيش الاحتلال الإسرائيلي في تغريدات عبر تويتر، صباح الأربعاء، إن "مقاتلاته نفذت هجمات على نطاق واسع على أهداف عسكرية لفيلق القدس الإيراني والقوات المسلحة السورية في سوريا، بما في ذلك صواريخ أرض جو ومقار قيادة عسكرية ومستودعات وقواعد عسكرية".

ونشر جيش الاحتلال خارطة لستة مواقع قام بقصفها معظمها بالقرب من العاصمة السورية، وموقع بالقرب من الحدود الإسرائيلية تماما.

وذكر جيش الاحتلال -الذي نادرا ما يعلن عن شنه هجمات على الأراضي السورية- أن "صاروخا سوريا مضادا للطيران أطلق خلال استهداف مواقع الإرهاب السورية والإيرانية على الرغم من التحذيرات الواضحة بالامتناع عن القيام ذلك".

وتابع: "نتيجة لذلك تم تدمير عدد من بطاريات الدفاع الجوي السورية".

وذكر مصدر عسكري في تصريح لوكالة الأنباء السورية (سانا) أنه في تمام الساعة الواحدة والدقيقة العشرين من فجر اليوم (الأربعاء) قام الطيران الحربي الإسرائيلي من اتجاهي الجولان المحتل ومرج عيون اللبنانية باستهداف محيط مدينة دمشق بعدد من الصواريخ وعلى الفور تصدت منظومات دفاعنا الجوي للهجوم الكثيف وتمكنت من اعتراض الصواريخ المعادية وتدمير معظمها قبل الوصول إلى أهدافها.

وأوضح المصدر أن العمل ما يزال مستمراً لتدقيق الموقف بشكل واضح وتحديد الأضرار والخسائر التي خلفها العدوان الإسرائيلي.

"إدانة روسية"

بدورها، أدانت وزارة الخارجية الروسية العدوان الإسرائيلي على أراضيها واعتبرته عملا يتناقض مع القانون الدولي.

وقال ميخائيل بوجدانوف، نائب وزير الخارجية والممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط وبلدان أفريقيا، في تصريحات للصحفيين اليوم إن قصف أراضي دولة ذات سيادة يتناقض بالكامل مع القانون الدولي ويفضي إلى تصعيد التوتر، ووصف الأمر بالعمل الخاطئ.

وأشار بوجدانوف إلى أن الخارجية الروسية تقوم باستيضاح جميع ملابسات هذا العمل وهي على اتصال بالاطراف المعنية بهذه المسألة.

"تقديم العون"

فيما أعلنت دمشق إنها سوف تقدم العون والمساعدة للمتضررين من القصف الإسرائيلي، وسوف تقوم بترميم المنازل المتضررة.

وقال علاء إبراهيم محافظ ريف دمشق، في اتصال مع قناة السورية، إن العمل على تقديم العون للمتضررين سيبدأ منذ اللحظة مبيناً أنه تم الطلب من رؤساء البلديات بريف دمشق ولجنة من المحافظة لحصر جميع الأضرار جراء العدوان.

وأشار إبراهيم إلى أن فرق الإنقاذ ستقوم برفع الأنقاض في منطقة سعسع حيث تعرض منزل للدمار وتم انتشال ثلاثة أشخاص أحياء وأنه تتم متابعة إنقاذ بقية أفراد الأسرة الذين تعرض منزلهم للاعتداء الإسرائيلي الغاشم.

ولفت إلى أنه تم توجيه سيارات الإسعاف والإطفاء إلى المناطق المتضررة في ريف دمشق وأن المحافظة ستتابع وضع المصابين في المشافي، معرباً عن تمنياته بالشفاء العاجل لهم.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106060

    عدد المصابين

  • 98624

    عدد المتعافين

  • 6166

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 41992013

    عدد المصابين

  • 31184544

    عدد المتعافين

  • 1142731

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي