• الحوار أهم من القانون.. "دينية النواب" تعقب على حديث السيسي حول الشائعات

    05:28 م الجمعة 08 نوفمبر 2019
    الحوار أهم من القانون.. "دينية النواب" تعقب على حديث السيسي حول الشائعات

    مجلس النواب

    كتبت- ميرا إبراهيم:

    قال النائب شكري الجندي، وكيل اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن جميع أطياف الشعب المصري ستشارك في الحوار الذي دعا له الرئيس عبدالفتاح السيسي، من خلال وزارة الأوقاف ومشيخة الأزهر إلى عقد ندوة للنقاش في "الشأن العام"، مؤكدًا أن أهل الدين هم الأولى بالحديث في هذا الشأن.

    وأضاف الجندي في تصريحات لـ"مصراوي" أنه يجب على جميع أطياف المجتمع المشاركة وتأييد الرئيس السيسي في مسعاه، متابعًا: "فنحن نؤيد الرئيس في هذه الدعوة لعمل هذه الندوة والرئيس صاحب نظرة ثاقبة وينظر لمصر نظرة شمولية وهذه هي نظرة القائد ونظرة من هو على قدر من المسئولية".

    واستكمل الجندي حديثه: "على الجميع أن يعي مدى أهمية هذه الدعوة وعلى كل من هو مسئول بالشأن المصري أن يكون شريكًا في هذا الحوار"، مؤكدًا أن الحوار أهم من القوانين لبناء الوطن، ومواجهة الشائعات والفتن التي تهدف بانتشارها لهدم الأوطان".

    وأشار إلى أن بلد بحجم مصر لابد أن يكون قائدها بهذه المواصفات والرؤى المستقبلية التي حباها الله بها، مستكملًا: "ونحن نؤيده في كل ما يراه من أجل صالح هذا الوطن، فمصر بلد عظيمة برجالها والمخلصين وعلى رأسها الرئيس".

    وتابع: "وعلى جميع الأطياف المشتركة سواء وزارة الأوقاف مع الأزهر الشريف ووزارة الثقافة، والإعلام والتربية والتعليم والكنيسة وجميع المسئولين وعلى رأسهم المسئولين عن الأمن من الجيش والشرطة".

    ودعا الرئيس إلى عقد ندوة أو مؤتمر لمدة أسبوع أو أكثر؛ للنقاش حول المفاهيم التي طرحها الوزير في كلمته، فضلًا عن المفاهيم التي طرحت من قبل، مضيفًا في كلمته: "أنا لا أتحدث عن أهل الدين فحسب بل عن السياسيين والاقتصاديين وأهل الثقافة، وكل المعنيين في المجتمع".

    وتابع: "نعقد ندوة لمدة أسبوع أو أكثر وفقًا لما يتطلبه الأمر، ونبدأ نقاشًا في الشأن العام من المنظور الديني أو الثقافي أو الفكري أو الاجتماعي أو السياسي".​

    إعلان

    إعلان

    إعلان