• أمير مرتضى يشرح كيفية استغلال خروج المنتخب في 13 تغريدة

    10:02 ص الأحد 07 يوليه 2019
    أمير مرتضى يشرح كيفية استغلال خروج المنتخب في 13 تغريدة

    أمير مرتضى منصور

    كتب- عمر قورة:

    شرح أمير مرتضى منصور، المشرف العام على فريق الكرة بالزمالك، كيفية استغلال خروج المنتخب من أمم أفريقيا، مرشحًا 11 شخصية لإدارة اتحاد الكرة بعد الاستقالة التي تقدم بها هاني أبوريدة رئيس الجبلاية وأعضاء المجلس.

    وودع المنتخب المصري مسابقة كأس الأمم الإفريقية من دور الـ16 بعد الهزيمة أمام جنوب إفريقيا بهدف نظيف، في البطولة التي تنظمها مصر حاليا.

    وجاءت تغريدات أمير مرتضى على تويتر كالتالي:

    "ممكن نستغل الخروج المهين من البطولة إننا نبني منظومة قوية لإدارة الكرة في مصر في السنوات العشر القادمة.

    السؤال الأهم من هم رئيس وأعضاء الاتحاد القادم؟

    درسوا إيه وفين؟

    ممكن نجيب ناس مش مشهورة بس عندهم علم. والله العظيم مش لازم اللي يشتغل في الكرة يكون لعب كرة، فرصة نصلح"

    مين اللي بيختار اتحاد الكرة اصلاً؟

    "مراكز الشباب وأندية الدرجة الثانية والثالثة ليهم صوت زي الزمالك والأهلي والإسماعيلي والمصري والاتحاد، بالتالي سهل الحصول على أصواتهم في الانتخابات! لازم تتحط معايير عادلة لمين اللي ليهم حق انتخاب اتحاد الكرة."

    مواصفات عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة المصري:

    "أن يكون لاعب كرة سابق مقيد بسجلات الاتحاد كلاعب سابق أو شغل منصب عضو مجلس إدارة أي نادٍ! ودي طبعاً كارثة، يعني لو واحد مصري درس في الفيفا أو أكبر جامعة رياضية في العالم واشتغل في برشلونة لا يحق له الترشح لمنصب في اتحاد الكرة المصري".

    مؤهلات رئيس وعضو مجلس إدارة الاتحاد:

    "معظم نجوم الكرة في العالم مؤهلاتهم الدراسية ضعيفة، مش بالضرورة إنك كنت لاعب نجم وموهوب في الزمالك أو الأهلي أو يوفنتوس حتى إنك تكون موهوب في الإدارة، لازم أي حد يترشح يكون حصل على دراسات حقيقية من الاتحاد الإنجليزي أو الإسباني مثلاً قانون".

    وظيفة عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة

    "لا يصح لعضو مجلس إدارة اتحاد الكرة أن يكون دخله من أي شيء متعلق بكرة القدم، عايز تكون في اتحاد الكرة مينفعش تكون مذيع رياضي أو مقدم برنامج أو صحفي رياضي أو محلل أو مدرب ده تضارب مصالح، نائب رئيس الاتحاد الإسباني مش بيقدم برنامج كرة في إسبانيا".

    قوة المنتخب راجعة لقوة المسابقة المحلية!

    "يعني لو الدوري قوي ومنتظم وليه معايير ثابتة هيفرز لاعيبة على مستوى جيد جزء منهم هيحترف والباقي هيفضل يلعب في مسابقة محلية محترمة زي جيل 2006 و2008 اللي كان معظم قوامه من محللين، مش معناه عن رضايا عن الدوري وقتها كنظام بس كان بيفرز مواهب."

    "الكرة لعبة جماهيرية، مع احترامي لأندية الشركات والمؤسسات وأندية رجال الأعمال، يجب تقنين الأوضاع، اللاعب اللي اتربى في نادي معندوش جماهير لا يصلح ان يكون لاعب دولي يتحمل الضغط، باستثناء صلاح، النادي اللي معندوش استاد يتملى بالمشجعين يروح يلعب في دوري الشركات."

    "وضع نظام يجبر المستثمرين إنه بدل ما يعمل نادي يشتري أسهم في أندية جماهيرية محتاجة تطوير، زي المنصورة والشرقية وطنطا وأسوان وغيرهم، يعني مثلاً شركة انبي ترغب في الاستثمار الرياضي تنزل راعي لفريق السويس وتمتلك اسهم في النادي واللاعيبة وهتكسب فلوس."

    "لازم نشوف مدرسة في كرة القدم نعمل معاها توءمة حقيقية لازم يكون لينا هوية ومرجعية تناسب امكانيتنا ونبعت مدربين واداريين البرازيل والارجنتين وهولندا وألمانيا وإنجلترا وننقل التفاصيل لمصر ومعايشات ودورات حقيقية مش الدورات اللي بتتاخد زي رخصة القيادة وانت قاعد في البيت."

    "لازم دخل اتحاد الكرة من البث الفضائي والرعاة يتصرف على حاجتين، تطوير الموظفين بالمنظومة وعلى الاندية، يعني مكافأة الدوري المصري لا تقل عن 150 مليون جنيه والنادي اللي يصعد للمتاز يحصل على 25 مليون جنيه، مثلاً لو المصري او الاتحاد خد الدوري مش هيبيع لاعيبته وهيفضل ينافس لسنوات".

    "الكرة وكيفية إادارتها أصبحت صناعة واستثمارا وعلماا، لما نبطل نختار من برة دائرة الكابتن والحاج والبشمهندس والأعلامي والألقاب اللي ملهاش أي علاقة بكرة القدم هنتطور، مش معنى انك كنت نجم وموهوب في كرة القدم إنك هتبقى نجم وموهوب في الإدارة او التدريب لازم تتعب و تتعلم من الصفر."

    "خلاصة الموضوع: فيه ناس كويسة تعبت واجتهدت في اتحاد الكرة وفيه ناس فاسدة أو جاهلة دورت على مصالحها مش لازم نهدم المعبد على اللي فيه.. نستفيد ونطهر ونغير دخلوا شباب مثقف ودارس مع الخبرات الموجودة وهيكسروا الدنيا، إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي محام 49 سنة وملعبش كرة بس درسها".

    "محمد فضل وميدو وحازم إمام وأحمد عبدالله وهيثم فاروق ويحيى نبيل ومحمد زيدان وحسام غالي وعماد متعب وأحمد حسن ومحمد شوقي وغيرهم كوادر عندهم مقومات ليديروا الكرة في مصر، بشرط أن يتم إعدادهم بشكل علمي يسافروا ويذاكروا ويتعلموا، لكن كفاية الأسماء اللي مبتتغيرش من 20 سنة".

    إعلان

    إعلان

    إعلان