ماي تلتقي قادة من الحزب الديمقراطي الوحدوي الأيرلندي وسط غضب من اتفاق البريكست

03:21 ص الخميس 15 نوفمبر 2018
ماي تلتقي قادة من الحزب الديمقراطي الوحدوي الأيرلندي وسط غضب من اتفاق البريكست

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي

لندن - (د ب أ) -

التقت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، أرلين فوستر وقادة آخرين من الحزب الديمقراطي الوحدوي الأيرلندي، ليل الأربعاء/الخميس وسط غضب من جانب الحزب بشأن مسودة اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الذي من شأنه أن يبقي أيرلندا الشمالية تحت لوائح مختلفة عن بقية المملكة المتحدة.

وقالت فوستر في تغريدة عبر تويتر: "لقد عقدنا اجتماعاً صريحاً الليلة مع رئيسة الوزراء لمدة ساعة تقريباً".

وأضافت: "إنها تدرك تمامًا موقفنا ومخاوفنا" حيال مشروع الاتفاق الذي يبقي أيرلندا الشمالية في ترتيب جمركي مؤقت على مستوى المملكة المتحدة.

وفي وقت سابق، قالت نيكولا ستيرجن، زعيمة الحزب القومي الاسكتلندي، عقب محادثات مع رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي الأربعاء، إن مسودة اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي التي وافقت عليها حكومة ماي "تتجاهل" مصالح اسكتلندا.

ونشرت ستيرجن ، التي تشغل أيضا منصب رئيسة وزراء اسكتلندا ، تغريدة عبر تويتر قالت فيها إن ماي حاولت إقناعها بأن مصالح اسكتلندا تتم حمايتها.

وأضافت: "أشرت إلى أنه لم ترد إشارة واحدة إلى اسكتلندا في الاتفاق الذي يتجاهل مصالحنا ويضع اسكتلندا في موقف تنافسي خطير".

وقالت ستيرجن في وقت سابق إن ماي رفضت مناقشة مصالح اسكتلندا من وراء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي معها حتى بعد اجتماع مجلس الوزراء أمس الأربعاء. وقالت إنها أرادت أن تنقل "مخاوف" بشأن ما يحدث في أدنبرة إلى مجلس الوزراء قبل أن تقرر ما إذا كانت ستقبل مشروع الاتفاق أم لا.

إعلان

إعلان

إعلان