• التنمية المحلية: عقد مؤتمر "المدن الإفريقية" سنويا لحل مشكلات القارة

    03:33 م الخميس 20 يونيو 2019
    التنمية المحلية: عقد مؤتمر "المدن الإفريقية" سنويا لحل مشكلات القارة

    مؤتمر المدن الإفريقية

    كتب- محمد نصار:

    بدأت الجلسة الختامية لمؤتمر المدن والحكومات المتحدة الأفريقية، بحضور وزير التنمية المحلية، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة، وليندر نزوي رئيس منظمة المدن والحكومات المحلية الافريقية، وجان بيير مباسي سكرتير عام منظمة المدن والحكومات المحلية الافريقية.

    وعقدت العديد من الجلسات تضمنت مشاركات وزراء التخطيط والتضامن الاجتماعي و الإسكان والنقل والبيئة ومحافظ القاهرة، نقلوا خلالها ملامح التجربة المصرية الثرية في تحقيق التنمية المتكاملة، وهي التجربة التي بدأت منذ خمس سنوات وتضمنت نهضة عمرانية واقتصادية واجتماعية شاملة ومخططة نجني ثمارها حاليا، ونحرص على استلهامها ونحن بصدد التوجه نحو التعاون ورسم مستقبلا مشتركا مع شعوب القارة الإفريقية الشقيقة تحت مظلة استراتيجية أفريقيا للتنمية المستدامة 2063 .

    وقال وزير التنمية المحلية، إن المؤتمر استهدف بالأساس مناقشة التحديات التي تواجه المدن الأفريقية، والفرص المتاحة بها، وسُبل رفع كفاءتها، والاستغلال الأمثل لمواردها من أجل تحقيق التنمية المستدامة بأبعادها الثلاث، الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتحديات المرتبطة بالحوكمة وإدارة التنمية المستدامة على المستوى المحلي.


    وأضاف أنه جرى تقديم أفضل التجارب الإقليمية والدولية والدروس المستفادة بشأن تعزيز التنمية المحلية، والنمو الاقتصادي، والتوسع الحضري وتبادل الخبرات والبناء على الفرص العديدة المتاحة أمام المدن الأفريقية للتغلب على التحديات وتحويلها إلى فرص للنمو والازدهار وتحسين مستوى المعيشة وجذب الاستثمار .

    وناقش المؤتمر عدة محاور تعكس تطلعات وهموم التنمية المحلية في القارة الأفريقية، وتم استعراض التحديات والفرص البيئية التي تواجه المدن الأفريقية وسبل التغلب عليها ورفع كفاءة الموارد الكثيرة والمتنوعة التي تتمتع بها القارة الأفريقية وكيفية استفادة المناطق الريفية من زيادة معدلات التحضر بما يجعلها مناطق جذب للسكان، إضافة الى التحديات البيئية التي تواجه المدن الأفريقية خاصة التغيرات المناخية وكيفية التغلب عليها.

    كما شهد المؤتمر عرض قصص نجاح أفريقية في مجال الاستثمار في البنية التحتية لتحقيق التنمية المستدامة، إلى جانب مناقشة الفرص والتحديات في افريقيا – اقتصادياً واجتماعياً ومقومات التخطيط للتنمية المستدامة في أفريقيا، وأخيرا قضية التوأمة والتعاون اللامركزي بين المدن الأفريقية.

    وأعلن الوزير، تحويل المؤتمر إلى مؤتمر سنوي تستضيفه القاهرة لمتابعة التوصيات والتشاور المستمر بشأن مستقبل التنمية المحلية في إفريقيا.

    وقال إنه يتطلع إلى إنشاء آلية متابعة مستمرة لتوصيات المؤتمر من خلال تشكيل لجنة من ممثلي وزارات التنمية المحلية ومنظمة المدن والحكومات المحلية الإفريقية وشبكة النساء المحلية لتكون في حالة تواصل وانعقاد دائمين وتتولي إعداد تقارير المتابعة المتعلقة بالموقف التنفيذي للتوصيات، وتقدم الدعم لكافة الحكومات والشركاء الأفارقة في دمج هذه التوصيات في سياساتهم الوطنية، فضلا عن مسئولية هذه اللجنة عن التحضير للمؤتمر السنوي.

    إعلان

    إعلان

    إعلان