• وحدات مقاتلة.. ماذا يعني "تفتيش الحرب" الذي حضره السيسي بقاعدة محمد نجيب؟

    10:46 م الثلاثاء 16 أبريل 2019

    كتب- محمد عبدالناصر:
    تفقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، إجراءات تفتيش حرب ورفع الكفاءة القتالية بقاعدة محمد نجيب العسكرية بعد تطويرها.

    واعتبر خبراء ومحللون عسكريون، أن تفتيش الحرب الذي حضره الرئيس يحمل "دلائل ورسائل خاصة بالتوقيت والمكان"، على رأسها أن القوات المسلحة جاهزة في أي وقت، وقادرة على حماية حدودنا.

    ماذا يعني تفتيش الحرب؟
    "تفتيش الحرب" مصطلح عسكري، يعتبر أعلى الآليات التي تتبعها القوات المسلحة للتأكد من جاهزية القوات الجيش من أفراد ومعدات، والتأكد من الاستعداد القتالي والخطط؛ لتنفيذ أي مهمة تطلب، فبعد انتهاء تفتيش الحرب تكون القوات المشاركة به على أتم الاستعداد الدخول في أي معركة عسكرية مهما كانت قوتها.

    وقال اللواء سمير فرج، الخبير الاستراتيجي، إن تفتيش الحرب هو أعلى مستوى تصل إليه الوحدات المقاتلة في القوات المسلحة، فهذه الوحدات تكون جاهزة للدخول في حرب في أسرع وقت.

    وأضاف لمصراوي: "مكان تفتيش الحرب بقاعدة محمد نجيب لقربها من الحدود الليبية، يحمل دلالة أيضًا، بأن القوات على أتم استعداد لأي شئ خاصة مع زيادة الصراع هناك"، لافتًا إلى أنه في نفس التوقيت يوجد تدريب مشترك مع اليونان وقبرص وهذه رسالة إلى من يهدد استثمارتنا في البحر الأحمر من غاز وبترول.

    بدوره، قال اللواء نصر سالم، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، إن حضور الرئيس السيسي اليوم تفتيش الحرب بقاعدة محمد نجيب العسكرية، يدل على دعم الرئيس للقوات المسلحة، ويشير إلى جاهزية القوات الموجودة في القاعدة العسكرية لإدارة حرب في أي لحظة.

    وأضاف سالم لمصراوي، أن تفتيش الحرب يحافظ على استعداد القوات المسلحة، فبجانب مشروعات التعمير التي تحدث في كل مكان بمصر، يوجد بناء وتعمير أيضًا في الجيش، وهذا البناء رسالة ردع لأي جهة تحاول أن تهدد أمن مصر.

    وأشار إلى أن قاعدة محمد نجيب تؤمن الاتجاه الاستراتيجي الشمالي لمصر، وتضم كل القوات المخصصة لتأمين هذا الاتجاه في ضوء التطوير الذي شهدته القاعدة مؤخرا.

    إعلان

    إعلان

    إعلان