البابا تواضروس: انتصارات أكتوبر صفحة خالدة في تاريخ الوطن

09:23 م الأربعاء 02 أكتوبر 2019
 البابا تواضروس: انتصارات أكتوبر صفحة خالدة في تاريخ الوطن

البابا تواضروس الثاني

القاهرة- أ ش أ:

أكد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية أن مصر تحتفل خلال هذه الأيام بمرور 46 عاما على انتصارات أكتوبر المجيدة وأن هذه الانتصارات صفحة خالدة في تاريخ الوطن والمجتمع المصري، لافتا إلى أن انتصار أكتوبر كان فرصة لاستعادة مصر لنفسها ومكانتها بين الدول، وأنه كان فرصة أيضا لتكاتف جميع المصريين من أفراد الجيش والشرطة والشعب، والوحدة بين كل المواطنين.

وقال البابا تواضروس الثاني -خلال عظته الأسبوعية التي ألقاها مساء اليوم الأربعاء من كنيسة السيدة العذراء مريم والانبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية- إن الكنيسة تتذكر اليوم مرور عام على رحيل نيافة الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ ورئيس دير القديسة دميانة ببرارى بلقاس، وهو كان له دور كبير في الخدمة داخل إيبراشيته والكنيسة كلها، كما أنه خدم 46 عاما بمنتهى الجهد والفكر وكان بطلا في شرح الإيمان ومثل الكنيسة القبطية في مؤتمرات ومجالس كثيرة ونطلب صلواته من أجل الكنيسة.

وقرأ البابا المزمور الثالث والعشرين "الرب راعي"، موضحا أن الله خلق الإنسان لأنه يحبه، ودلائل المحبة هي وجود الإنسان حتى هذه اللحظة، وأن محبة الله هي سبب الوجود، ونوه إلى أن الله لا ينسى أي إنسان مهما كان عدد البشر الموجودين على الأرض، خاصة أن عددهم يتخطى الـ7 مليارات نسمة، وأن عطايا الله للانسان غير محدودة ورحمته أيضا تشمل الجميع.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان