• ​وزيرة التضامن: منظمات المجتمع المدني استجابت بسرعة لمبادرة "حياة كريمة"

    09:42 م الأربعاء 02 يناير 2019
    ​وزيرة التضامن: منظمات المجتمع المدني استجابت بسرعة لمبادرة "حياة كريمة"

    الدكتورة غادة والي

    كتب- محمد غايات:

    قالت وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي، اليوم الأربعاء، إنه فور إطلاق الرئيس عبد الفتاح السيسي لرسالته ودعوته لمنظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية بشأن مبادرة "حياة كريمة" كان هناك تواصل واستجابة سريعة واهتمام من هذه الجمعيات والهيئات التي أبدت دعمها ومساندتها وتعاونها لتنسيق الجهود بشأن ما يتعلق بالمبادرة خاصة فيما يتعلق بالفقر متعدد الأبعاد والتدخلات المختلفة المتناغمة التي تؤدي لتحسين الحياة، إضافة للمواطنين الذين يحملون أفكارًا وحلولاً غير تقليدية لتحقيق حياة كريمة للمواطنين وحل جميع المشكلات التي تواجههم.

    وأضافت وزيرة التضامن - خلال مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء-، أن الرئيس السيسي أطلق صباح اليوم هذه الدعوة الهامة للمجتمع المدني والجمعيات الأهلية لتنسيق جهودهم لإتاحة حياة كريمة للمواطنين، حيث أشادت رسالة الرئيس بدور المواطن المصري ووجهت له التحية باعتباره البطل خلال العام 2018 لمساندته ودعمه لجهود بناء الدولة والقرارات الاقتصادية وجهود الإصلاح الاقتصادي والإصلاح الهيكلي وبناء مستقبل أفضل.

    وأكدت غادة والي أن رسالة ودعوة الرئيس لمؤسسات المجتمع المدني لإتاحة حياة كريمة حملت معاني كبيرة تشمل جهود البنى التحتية وتوفير فرص عمل وحماية الفئات الهشة ومساندة ذوي الإعاقة واليتيمات والمواطنين الذين يستحقون هذه المبادرة.

    وأشارت الوزيرة، إلى أن هناك اجتماعًا سيعقد غدًا بوزارة التضامن مع أكبر عشر جمعيات أهلية تعمل في مجالات التنمية الشاملة، حيث سيتم التنسيق من خلال خرائط متاحة ترصد للفقر متعدد الأبعاد والتي تظهر موقف البنية التحتية في القرى والمستويات الصحية والتحديات المختلفة، موضحة أن هذا الاجتماع سيبحث تنسيق الجهود مع هذه الجمعيات ما يظهر مدى الإيجابية والشعور بمعاناة المواطنين.

    كما أشارت إلى أن ردود الأفعال الإيجابية شملت أيضًا أفرادًا بالمجتمع أبدوا اهتمامهم بهذه المبادرة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة وأن الشعب المصري الذي وصفه الرئيس بأنه البطل الحقيقي فلا أقل من أن يمد الجميع والعمل معًا لتنفيذ مبادرة حياة كريمة وأن نبدأ بها العام 2019 وهو ما يضفي إيجابية أكثر على جهود الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني.

     

     

    هذا المحتوى من

    Asha

    إعلان

    إعلان

    إعلان