• متحدث الوطنية للانتخابات: إلغاء "ساعة الراحة" بسبب الإقبال الكثيف للناخبين

    01:56 م الأحد 21 أبريل 2019
    متحدث الوطنية للانتخابات: إلغاء "ساعة الراحة" بسبب الإقبال الكثيف للناخبين

    المستشار محمود حلمي الشريف

    كتب- طارق سمير:

    قال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، المتحدث الرسمي باسمها، إنه سيتم استمرار فتح اللجان خلال "ساعة الراحة" نظرًا للإقبال الكثيف للناخبين.

    ويواصل الناخبون الإدلاء بأصواتهم في اليوم الثاني من الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي دعت إليها الهيئة الوطنية للانتخابات.

    يذكر أن الهيئة كانت حددت ساعة الراحة من الثالثة مساءً وحتى الرابعة مساًء.

    وأضاف "الشريف"، في تصريحات صحفية، اليوم الأحد، أن غرفة عمليات الهيئة تتابع سير عملية الاستفتاء أولًا بأول، سواء ما يتعلق باستفتاء الداخل أو استفتاء الخارج، والذي ينتهى اليوم في تمام التاسعة مساء بحسب توقيت كل دولة.

    وتابع أن غرفة عمليات الهيئة لم تتلق حتى الآن أي شكاوى تعوق سير العملية، مشيرًا إلى وجود إقبال كثيف وتزاحم على اللجان على مستوى الجمهورية، وهو ما يرجع لوعي وإدراك المواطن المصري وحرصه على ممارسة حقه الدستوري.

    أكد الشريف على انتظام العمل في جميع اللجان الفرعية على مستوى الجمهورية وعددها 13 ألف و919 لجنة، والتي تجري فيها عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية، مؤكدا أن اللجان فتحت أبوابها في موعدها في التاسعة صباحا.

    وذكرت الهيئة الوطنية للانتخابات أن إجمالي عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابية، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً.

    وشملت التعديلات الدستورية المقترحة تمديد فترة ولاية الرئيس إلى 6 سنوات، والسماح له بالترشح بعدها لفترة جديدة مدتها 6 سنوات أخرى تنتهي في 2030، كما جرى إقرار المادة التي تجيز تعيين نائب أو أكثر لرئيس الجمهورية، وكذلك مادة تنص على تشكيل مجلس أعلى للهيئات القضائية في مصر.

    كما تتضمن التعديلات موادَّ أخرى تتعلق بتعيين النائب العام وتمثيل الشباب والمرأة داخل مجلس النواب ودور واختصاصات مجلس الشيوخ حال إقراره.

    إعلان

    إعلان

    إعلان