• "بقع دماء وفوارغ طلقات وجثث المجني عليهم".. ننشر معاينة النيابة لمكان مجزرة أوسيم

    06:19 م الأربعاء 20 مارس 2019
    "بقع دماء وفوارغ طلقات وجثث المجني عليهم".. ننشر معاينة النيابة لمكان مجزرة أوسيم

    مجزرة أوسيم

    كتب -صابر المحلاوي:

    أجرت نيابة شمال الجيزة الكلية، بإشراف المستشار محمد المنشاوي المحامي العام الأول تحقيقات موسعة في مقتل 5 مواطنين إثر إطلاق مالك مخزن وابلا من الأعيرة النارية صوبهم؛ ما أسفر عن إصابة ضابط وأمين شرطة انتهت بمقتله علي يد قوات الأمن.

    باشر التحقيقات فريق كامل ترأسه المستشار محمد شرف مدير نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية، وضم كل من، طارق جودة، محمود سكر، عمرو عباس، وكلاء نيابة الحوادث، والذين انتقلوا لمسرح الجريمة لإجراء المعاينة ثم إلى المستشفى لمناظرة جثث القتلى وسؤال المصابين.

    أسفرت معاينة النيابة عن العثور على جثث عدد من القتلى بينهم الجاني على الأرض بمحيط منزله كل منهم مصاب بعدد من الطلقات النارية، كما تبين وجود آثار طلقات نارية في عدد من جدران وواجهات المنازل بالمنطقة مسرح الجريمة، تولي خبراء الأدلة الجنائية في حضور النيابة العامة رفع عدد كبير من فوارغ الطلقات والمقذوفات التي أطلقها المتهم صوب المجني عليهم بالإضافة لرفع الآثار المادية والبيولوجية "الدماء".

    ناقش فريق النيابة عدد من شهود العيان من أهالي الشارع كما استمعت لأقوال القوة الأمنية من ضباط وأفراد مباحث ونظام والذين انتقلوا رفقة النقيب عمرو عطيتو الذي أصيب من رصاص المتهم حول تفاصيل الحادث وأشار أفراد القوة وشهود العيان أن المتهم خرج مسرعا من منزله يحمل بندقية إليه صوبها تجاه المارة وأطلق منها النيران بعشوائية ما أدى لمقتل 4 منهم وإصابة 3 آخرين ربة منزل وزوجها ونجلها البالغ من العمر 15 عاما والذي تبين أن حالته سيئة لإصابته بعدة طلقات في أنحاء متفرقة من الجسد.

    وأشارت القوة الأمنية بتحقيقات النيابة، أنهم انتقلوا جميعا فور تلقيهم بلاغا من الأهالي بإطلاق شخص الرصاص من سلاح إلى صوبهم وفور وصولهم قاموا بتحذير المتهم بترك سلاحه وتسليم نفسه إلا أنه أطلق العشرات من الطلقات صوبهم ما أصاب النقيب عمرو عطيتو، وأحد افراد الشرطة فبادله الضابط وأفراد القوة إطلاق النيران حتى تم قتله.

    أثناء إجراء النيابة لمناظرة الجثث وسماع أقوال المصابين داخل المستشفى فارقت إحدى المصابين حياتها متأثرة بإصابتها بطلقات نارية بأنحاء متفرقة بالجسد فناظرت النيابة جثتها واستمعت لأقوال المصابين ممن سمحت حالتهم.

    أمرت النيابة بندب الطب الشرعي لتشريح جثث القتلى لتحديد أسباب الوفاة، كما أمرت بأخذ عينات حشوية وكيماوية من أحشاء المتهم القتيل لإجراء تحليل مخدرات له، وأُرسلت فوارغ الطلقات وسلاح الجريمة الذي عثر عليه بجوار جثة المتهم إلى الأدلة الجنائية لفحصها ومضاهاتها بعيار البندقية الآلية، واستدعت زوجة المتهم وأسرته لسماع أقوالهم لتحديد دوافع ارتكابه الجريمة.

    استعلمت النيابة من مستشفى الشرطة عن حالة النقيب المصاب بعد إجرائه 4 جراحات استكشاف واستخراج الطلقات التي أصابته لسماع أقواله.

    إعلان

    إعلان

    إعلان