في ثالث رسائلها.. حملة "جنة" تكشف أهمية توفير الأمان في حياة الأطفال وأثره على الأسرة والمجتمع

06:37 م السبت 12 أكتوبر 2019
في ثالث رسائلها.. حملة "جنة" تكشف أهمية توفير الأمان في حياة الأطفال وأثره على الأسرة والمجتمع

الدكتور أحمد الطيب

كتب-محمد قادوس:

تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، أطلق المركز الإعلامي للأزهر ثالث رسائل حملة "جنة" لمناهضة العنف ضد الأطفال، وتتناول الرسالة الثالثة واحدًا من أهم الاحتياجات النفسية الأساسية للأطفال وهو الاحتياج للشعور بالأمان.

يُبين الدكتور/ محمد المهدي، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، وعضو حملة "جنة"، أن تلبية احتياج الأطفال للأمان يتم من خلال تلبية حاجتهم من الرضاعة والنظافة، والتعبير عن مشاعر الحب والاحتواء من خلال احتضان الأطفال، مشيرًا إلى الآثار السلبية التي يتعرض لها الأطفال في حالة عدم توفير الأمان لهم، ومنها خلق شخصية تتعامل مع الحياة من مبدأ الصراع، والسعي للغلبة دائما.

وخلال الفيديو طرح الدكتور/ محمود الهواري، الباحث الشرعي بالأزهر الشريف وعضو حملة "جنة" موقف النبي صلى الله عليه وسلم من أولاد جعفر بن أبي طالب الذي استشهد في غزوة مؤتة وقال مقولته المشهورة " أنا وليُّهم في الدنيا والآخرة" مما يؤكد حرص النبي صلى الله عليه وسلم على تلبية حاجتهم للأمان بعد وفاة أبيهم.

يذكر أنَّ المركز الإعلامى للأزهر الشريف أطلق حملة "جنة"، لمناهضة العنف ضد الأطفال، والتوعية بحقوق الطفل النفسية، وتوضيح الأسس السليمة لبناء طفل سليم، وتتضمن الحملة مجموعة من الفيديوهات القصيرة، وعدد من الندوات.

إعلان

إعلان