الزواج العرفي زنا.. اتصال يثير جدلا كبيرا بين دعاء فاروق والشيخ محمد أبوبكر

06:55 م السبت 24 يوليه 2021
الزواج العرفي زنا.. اتصال يثير جدلا كبيرا بين دعاء فاروق والشيخ محمد أبوبكر

عقد زواج عرفي

كتب- محمد قادوس:

ورد سؤال إلى الشيخ محمد أبوبكر، الداعية الإسلامي، من سائلة تسأل وتقول: "إنها بعد طلاقها من زوجها الأول تزوجت عرفيا لأنها متعقدة من الزواج الرسمي، فهل الزواج العرفي حلال أم حرام؟

قال أبوبكر للإعلامية دعاء فاروق الله يسامحك أنت والسائلة، مشيرا إلى أن رأيه معروف في الزواج العرفي على أنه زنى، وقد قال رأيه هذا مرارا وتكرارا، مستشهد بقول الله- تعالي-: "لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا".

وأضاف أبو بكر أثناء برنامج" اسأل مع دعاء" المذاع عبر فضائية" النهار" أنه لا يعقل أن الإنسان طالما خائف من الباب الحلال بأن يذهب إلى الباب الحرام، مشيرا إلى أنه يحترم العقول جدا ويحترم الشخص الذي يحترم عقله.
وأوضح أن الزواج الشرعي يكون له مقاصد تتحقق والمقاصد هي:
1ـ حفظ النسب والعرض، والزواج العرفي لا يحفظ النسب ولا العرض.
2ـ في الزواج الشرعي لو مات الزوج ترث زوجته منه، ولكن لو مات في الزواج العرفي لا يوجد إرث.
3ـ في الزواج الشرعي للمرأة مؤخر ونفقة، ولكن في الزواج العرفي تكون المرأة ليس لها حقوق.

وأكد أبو بكر أن الإسلام له مقاصد من الزواج الشرعي وله أهداف وهذا يكون لتكريم المرأة وإعلاء شأنها.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
722

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

569

متعافون اليوم

299710

إجمالي الإصابات

17074

إجمالي الوفيات

252471

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي