أقسمت بصيامي أن أفعل شيئًا فهل يجب فعله أم أكفر عن يميني هذا؟.. تعرف على رد البحوث الإسلامية

07:00 م الأربعاء 14 أكتوبر 2020
أقسمت بصيامي أن أفعل شيئًا فهل يجب فعله أم أكفر عن يميني هذا؟.. تعرف على رد البحوث الإسلامية

مجمع البحوث الإسلامية

كـتب- عـلي شـبل:

أقسمت بصيامي أن أفعل شيئا، فهل يجب فعله أم أكفر عن يميني هذا.. وما كفارته؟.. سؤال تلقاه مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر الشريف، أجابت عنه لجنة الفتوى الرئيسة بالمجمع قائلة إن الأصل في الحلف أن يكون باسم الله تعالى أو بأسمائه أو صفاته سبحانه وتعالى، وأما الحلف بما يعرف بالطاعات كالصيام والصلاة كأن يقول أقسم بصلاتي وبصيامى وغير ذلك فلا يحل شرعاً، ولا يعتبر يميناً ولا كفارة فيه، والواجب فيه التوبة والاستغفار.

واستشهدت اللجنة، في بيان فتواها، بما أخرجه البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من كان حالفا فليحلف بالله أو ليصمت).

وقول الكاسانى: وَالْحَلِفُ بِعِبَادَةِ اللَّهِ وَطَاعَتِهِ لَا يَكُونُ يَمِينًا.

وقول الزيلعى: والحلف بالطاعة لا يكون يمينا، لأنه حلف بغير الله تعالى.

وقول ابن حزم: (من حلف بغير الله فليس حالفا، ولا هي يمين، وهو باطل ليس فيه إلا استغفار الله تعالى والتوبة فقط). والله اعلم.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
44

إصابات اليوم

5

وفيات اليوم

666

متعافون اليوم

283906

إجمالي الإصابات

16470

إجمالي الوفيات

226535

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي