أحدهم تحول لكتلة فحم وآخر ردد الشهادة مرات.. نجوم رحلوا إثر حوادث أليمة

01:23 م الأحد 23 أغسطس 2020

كتبت- منى الموجي:

شكّل خبر رحيله صدمة كبيرة لجمهوره، إذ غيّبه الموت فجأة ودون سابق إنذار، إثر تعرضه لحادث سير أودى بحياته، هو الأردني والذي حقق شهرة واسعة في مصر رغم قلة أعماله بها، الفنان ياسر المصري.

وفي ذكرى رحيله التي توافق اليوم 23 أغسطس، نستعرض أبرز الفنانين الذين غيبهم الموت، إثر تعرضهم لحوادث سير أو لسقوط الطائرة التي كانوا يستقلونها..

ياسر المصري

قاده قدره لزيارة منزل شقيقه في نفس يوم رحيله للاطمئنان على والدته، وبعدها خرج لزيارة منزل شقيقه الأكبر بمدينة الزرقاء الأردنية، وهناك وجد خطيب ابنة شقيقه يحاول تشغيل "أتوبيس" خاص بهم وبه عُطل، فطلب من أبنائه الدخول لبيت عمهم، ووقف هو للمساعدة.

ركب ياسر الأتوبيس وحاول تشغيله عن طريق التعشيق، وبسبب انحدار الشارع لم يستطع السيطرة على السيارة خاصة وأنها بلا فرامل، وكان معه ابن شقيقه فدفعه خارجها لينقذه ولقى هو حتفه.

حكى شقيق ياسر أنه كان مازال على قيد الحياة بعد انقلاب الاتوبيس، وردد الشهادة أكثر من مرة قبل أن يغيب عن الدنيا.

رحل المصري عن عمر ناهز الـ48 عامًا، تاركًا إرثًا فنيًا كبيرًا، وأعمالًا ستظل شاهدة على موهبته الكبيرة، التي لم يمهله القدر ليمتعنا بها أكثر.

أسمهان

كانت ولازالت حادثة وفاة الفنانة أسمهان، شقيقة الفنان فريد الأطرش، لغزًا لم يُكشف حتى الآن، هل كانت واقعة مُدبرة أم قضاء وقدر، إذ رحلت إثر تعرضها لحادث سير، أثناء سفرها إلى رأس البر

كان رحيلها في 14 يوليو 1944، وهي لم تكمل عامها الـ32، لتترك أعمالًا فنية قليلة، أبرزت موهبة فنانة كان يتوقع لها الجميع مشوارًا فنيًا مميزًا، على قدر ما حباها الله به من صوت متفرد، وجمال ليس له مثيل.

كاميليا

حادث وفاة الفنانة كاميليا لا يقل غموضًا عن وفاة أسمهان، إذ تردد أن الأمر كان مُدبرًا بسبب علاقتها بالملك وبالموساد، بينما ينفي البعض ذلك.

كاميليا رحلت في 31 أغسطس، إثر سقوط الطائرة التي كانت تستقلها عام 1950.

وفي برنامج عرضه التليفزيون المصري قبل سنوات، وكان يقدمه الإعلامي عمرو الليثي، تحدث الكاتب الراحل لويس جريس أنه لم ينس أبدًا خبر وفاة كاميليا الذي نشرته جريدة الأخبار، لاقترانه بصورة جثمانها بعدما تحولت فاتنة السينما الجميلة لكتلة من الفحم.

وفي نفس البرنامج تحدث المؤرخ جمال بدوي، قائلًا "شهادة حسن إمام عمر أنه وجد الجثتين سليمتين، عايز تسألني على الصورة أذكرها وكانت بشعة جدًا ولا أنساها، كانت صورة غلاف جريدة أخبار اليوم، صورة شنيعة، إنسانة مقطوعة الساق مشوهة الرأس مفيش شعر ولا سنان شبه متفحمة، يبدو ان الأمر اختلط على المحرر الذي ذهب لتغطية الحادث وقال إنها جثة كاميليا وأثرت اوي في الرأي العام".

وقال كمال نجيب رئيس قسم الطيران في جريدة الأهرام، وقت تسجيل البرنامج السابق، إن لا أحد يعلم حتى الآن حقيقة هذه الحادثة، وردًا على سؤال هل سقطت الطائرة بسبب توجه من أحد أجهزة المخابرات الأجنبية، فقال جريس "إذا كان الموساد تريد التخلص منها لأنها انحرفت لصف مصر، أما إذا كان الملك فاروق هو الذي أوعز لا اعتقد انه في حاجة يركبها طيارة ويوقع طيارة ويقضي على أبرياء آخرين، يقدر يعمل ده في مصر وسهل جدا تصحى الصبح تلاقيها ميتة ويعملولها جنازة فخمة وخلاص".

وقال الكاتب الصحفي محمد عودة نافيًا أن يكون للملك فاروق دورًا في قتل كاميليا "الطائرة كانت أمريكية وهو لا يجرؤ أن يُسقط طائرة أمريكية عمدًا، صلته بهم كانت وثيقة في ذلك الوقت، وكانوا بدأوا يراهنوا على الملك فاروق، لا أتصور إنه يفكر في تفجير طائرة أمريكية عشان خاطر يتخلص من كاميليا".

عمر خورشيد

وُصف حادث رحيله بالغامض أيضًا، وخرجت أقاويل تشير إلى أنه مُدبر، إذ غادر عالمنا الموسيقار والفنان الكبير عمر خورشيد، الأخ غير الشقيق للفنانة شريهان عام 1981، إثر تعرضه لحادث سير.

حكت الفنانة مها أبو عوف، في برنامج "كل يوم" الذي كان يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، أنها كانت زوجة لعمر وقت وفاته، وكان رحيله مؤلمًا، مضيفة "حتى اليوم مش معروف الحادثة إيه سببها، متفكش ولا هيتفك، حادث سيارة بس إزاي وليه، وقتها كان نجم عمر عالي جدًا".

شقيقة سعاد حسني

البعض لا يعرف قصة شقيقتها صباح، التي كانت تصغرها، وحلمت باليوم الذي تلحق فيه بأختيها نجاة وسعاد وتقف أمام الكاميرا، لكن القدر لم يمهلها إذ توفيت عن عمر يناهز 20 عامًا.

وفي تصريحات خاصة لـ"مصراوي"، قالت جانجاه، أخت سعاد من والدتها: "صباح هي شقيقة سعاد من مامتي ووالدها، وأختي أنا من والدتي، رحلت بسبب حادث في الطريق الزراعي كان معها خطيبها ومسافرة تحضر حفلة لنجاة في الإسكندرية، جت عربية نقل خبطتهم ورمتهم في ترعة، خطيبها طلع وهي توفيت سنة 1965".

وأشارت جانجاه إلى أن أختها صباح هي الشقيقة الصغرى لسعاد وكانت لهم شقيقة تكبرهما اسمها "كوثر"، مضيفة "صباح كانت بالفعل تتخذ خطواتها الأولى في عالم التمثيل، ووقعت قبل وفاتها عقود 3 أفلام، فقد كانت مثل القمر".

جدير بالذكر أن الصحف نشرت خبر وفاتها على النحو التالي:

"مصرع صباح شقيقة نجاة الصغيرة.. لقيت صباح (20 سنة) شقيقة نجاة الصغيرة وسعاد حسني مصرعها في الطريق الزراعي، كانت صباح تنوي الاشتغال بالسينما، وكان السينمائيون يتوقعون لها مستقبلا ناجحًا.. وقع الحادث قرب إيتاي البارود على إثر تصادم السيارة التي كانت تستقلها صباح بسيارة لوري كانت في طريقها إلى القاهرة، كانت صباح متجهة إلى الإسكندرية لحضور حفلة غنائية تحييها شقيقتها نجاة. وقع الحادث مساء الأربعاء الماضي، ماتت صباح عقب الحادث بنصف ساعة، تعرفت الشرطة على شخصيتها بعد 24 ساعة من الحادث، قامت بإبلاغ شقيقتها سعاد حسني بالنبأ، الذي أبلغته بدورها لنجاة، والتي ألغت الحفلة التي كانت تنوي إحيائها".

آخرون

نفس المصير والنهاية تعرض لها عدد آخر من الفنانين، بينهم الفنان مخلص البحيري، الذي كان من بين أشهر أدواره "سيد كشري" في مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي"، والفنانة الشابة غنوة، الأخت غير الشقيقة للفنانة أنغام، وهو ما شكّل صدمة لأهلها وكل محبيها، خاصة وأنها كانت بدأت تشق طريقها في عالم التمثيل، والفنانة نادية سيف النصر زوجة الفنان الراحل يوسف فخر الدين، والذي تأثر جدًا برحيلها.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 237410

    عدد المصابين

  • 176763

    عدد المتعافين

  • 13904

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 158943985

    عدد المصابين

  • 136434512

    عدد المتعافين

  • 3305950

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي