اتهم بالتشيع وفقد زوجته في حريق وشريهان دعمته ماديًا.. مواقف من حياة محمود الجندي

11:00 ص الأحد 24 فبراير 2019

كتب- ضياء مصطفى:

تاريخ فني حافل حظى به الفنان محمود الجندي، إذ قدم أكثر من 350 عملا، منذ بداية السبعينيات، وحتى الآن.

تخرج الجندي، الذي يحل عيد ميلاده الـ74، اليوم، في معهد السينما عام 1967، وانطلق بعد مسرحية مدرسة المشاغبين، إلا أن شهرته جاءت بعد مسلسل "أبنائي الأعزاء شكرا" ومسرحية "إنها حقا عائلة محترمة".

ولم يخلُ تاريخه أيضا من الإنتاج، والغناء. وفيما يلي نرصد بعض الحكايات والتصريحات لمحمود الجندي:

- حل بدلا من أحمد زكي في العرض الثاني لمسرحية مدرسة المشاغبين.

- انطلاقته الحقيقية جاءت بعد مسلسل أبنائي الأعزاء شكرا ومسرحية إنها حقا عائلة محترمة.

- شارك في حروب الاستنزاف وحرب أكتوبر.

- تزوج 4 مرات، بينها عبلة كامل.

- ابنه المخرج أحمد الجندي.

- توفيت إحدى زوجاته في حادث حريق لشقته.

- لسنوات ظل يرتدى الجلباب الأبيض، ويظهر به في البرامج.

- صورة له في العراق تسببت في اتهامه بالتشيع.

- لديه ألبوم باسم "فنان فقير"، وكانت جميع أغاني الألبوم من كلمات الشاعر فؤاد حداد، وغنى في عدة أعمال منها الطوفان، وقلب الليل، وغيرها.

- تزوج عبلة كامل لأنها قريبة من الفلاحين. وأكد أن زوجته الحالية نموذج للزوجة.

- رفض بعض الأعمال التي شعر أنها مجاملة لعبلة كامل.

- ابنته مريم تتدرب مع المخرج المسرحي خالد جلال.

- لا تزعجه شائعات الوفاة ولا يرد عليها.

- ابتعد عن التمثيل؛ حفاظا على كرامته، لأن السلوكيات تغييرت، حسب وصفه

- من بين الأسباب التي أبعدته مسلسل رمضان كريم، لأن صورته وسيد رجب لم تكن ضمن دعاية المسلسل، وصناع "الأب الروحي" خدعوه حيث فوجئ أن له 6 مشاهد فقط، وكتابة الأعمال في أثناء التصوير.

- رد الجميل لقريته أبوالمطامير، من خلال تأسيس فرقة من شباب الهواة.

- شريهان دعمته في إنتاج فيلم "المرشد" بدفع الأموال للممثلين، لحين الحصول عليها من الموزعين.

- لم يكمل في الغناء، لأن صاحب "بالين" كذاب، كما أنه لم يكن دارسًا للموسيقى.

إعلان

إعلان

إعلان