• وزيرة السياحة تشارك في إعلان "رأس محمد" و"وادي الحيتان" ضمن القائمة الخضراء

    11:38 م السبت 24 نوفمبر 2018

    جنوب سيناء – آية السيد:

    شاركت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، اليوم السبت، في الاحتفالية الخاصة بافتتاح المرحلة الأولى من أعمال تطوير محمية رأس محمد بمدينة شرم الشيخ، والتي نظمتها وزارة البيئة للإعلان عن دخول محمية رأس محمد ووادي الحيتان وعدد من المحميات في القائمة الخضراء بالتعاون مع الاتحاد الدولي للحفاظ على البيئة ومواردها International Union for conservation of Nature (IUCN)، وذلك على هامش مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي.

    يأتى ذلك في إطار رؤية وزارة السياحة نحو تنفيذ أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها منظمة السياحة العالمية.

    تعتبر القائمة الخضراء من ضمن أهم الآليات التي يتم من خلالها تقييم المحميات حول العالم، ومدى كفاءة إدارتها وندرة مواردها الطبيعية، وهناك الكثير من الدول ترغب في الدخول في القائمة الخضراء، ويمر ذلك بمرحلة تقييم من قبل خبراء منظمةIUCN.

    افتتحت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، واللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، اليوم أعمال التطوير بالمحمية، وشارك في الحضور عدد من الوزراء والمسئولين منهم وزراء البيئة للمملكة الأردنية الهاشمية، ودولة الإمارات العربية المتحدة.

    وفي كلمتها أشادت الدكتورة رانيا المشاط، بالمرحلة الأولى من أعمال التطوير التي شهدتها محمية رأس محمد، موجهة الشكر للدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، مؤكدة أن هذه الأعمال تساهم بشكل كبير في الحفاظ على أصول مصر الطبيعية لتحقيق السياحة المستدامة الآن، وفي المستقبل لأنها حق الأجيال القادمة.

    وأوضحت وزيرة السياحة أنه في ضوء الدور التكاملي بين وزارتي السياحة والبيئة للحفاظ على أصول المحميات المصرية، ستشهد الفترة المقبلة مزيد من التعاون، والعمل بين الوزارتين للترويج للسياحة البيئية، والحفاظ على المحميات الموجودة بمصر وتطويرها، والتأكيد على تطبيق المعايير الدولية للاستدامة في كافة الأماكن السياحية المصرية للحفاظ على ثورتنا الطبيعة.

    وأشادت الدكتورة رانيا المشّاط، بمؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوّع البيولوجي متمنية مزيد من النجاح والتوفيق لوزارة البيئة .

    من جانبها أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة أن أعمال تطوير محمية رأس محمد يشمل مرحلتين، مشيرة إلى أن افتتاح المرحلة الأولى يتضمن تجديد مركز الزوار بالكامل، وتجديد قاعة العرض كذلك تجديد أماكن الخدمات التي تشمل بيع وعرض منتجات المجتمع المحلي، إضافة إلى تطوير الكافتيريا، وبعض المرافق، علاوة على إعادة تأهيل 12 م طولي من الطريق بالمحمية، وأماكن الشواء ومركز لفصل المخلفات ووضع مظلات لزوار المحمية.

    شمل الافتتاح جولة تفقدية لأعمال تطوير مركز الزوار واستعراض محميات سيناء الطبيعية، ومكوناتها البيولوجية وتنوعها الفريد وما تتميز به من منتجات كذلك تم استعراض سبل إدماج المجتمعات المحلية فى أعمال تطوير المحميات فهي أساس أي تنمية مستدامة للمحميات الطبيعية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان