مسؤول فلسطيني: الإدارة الأمريكية تشطب الشرعيات الدولية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية

04:23 م الجمعة 19 يوليه 2019
مسؤول فلسطيني: الإدارة الأمريكية تشطب الشرعيات الدولية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية

وزير الشئون المدنية الفلسطينية حسين الشيخ

رام الله- (د ب أ):

قال مسؤول فلسطيني اليوم الجمعة إن الإدارة الأمريكية "تشطب" الشرعيات الدولية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وندد وزير الشؤون المدنية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ، في بيان على حسابه عبر موقع تويتر بتصريحات المبعوث الأمريكي لعملية السلام جيسون جرينبلات بأن إسرائيل "ضحية" والاستيطان عبارة عن أحياء إسرائيلية.

وعقب الشيخ على تصريحات المسؤول الأمريكي بالقول "هذا تزوير للتاريخ وشطب للشرعيات الدولية وتوزيع صكوك غفران لإجرام الاحتلال" الإسرائيلي.

وأضاف أن مثل هذه التصريحات "دليل قاطع على انحياز الإدارة الأمريكية للاحتلال الإسرائيلي. ولا وألف لا لصفقة العار ولا للحوار مع من يشرعن الاحتلال وجرائمه".

وفي السياق استنكرت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية تصريحات جرينبلات، واعتبرتها "إمعانا أمريكيا رسميا في الانقلاب على الشرعية الدولية وقراراتها وعلى القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، واستخفافا بعقول القادة الدوليين".

وقالت الوزارة في بيان إن "غرور جرينبلات وتغوله على حقوق شعبنا أوصله إلى مرحلة توزيع صكوك غفران للمسؤولين الإسرائيليين للتغطية على انتهاكاتهم وجرائمهم الموثقة بالصوت والصورة في الأمم المتحدة والمحاكم الدولية".

وأضافت أن "مفهوم الواقعية الذي يروج له جرينبلات دفعه لتحويل إسرائيل بكل عنجهية من جلاد محتل إلى ضحية، وأوصله لتبني رواية وأفكار اليمين الحاكم في إسرائيل بإنكار وجود الاحتلال (وأن الضفة الغربية أرض متنازع عليها)".

ورفض الفلسطينيون بشكل مسبق الخطة الأمريكية للسلام مع إسرائيل المعروفة رسميا باسم صفقة القرن رغم أن واشنطن لم تطرحها حتى الآن رسميا وذلك على خلفية اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل في ديسمبر 2017.

إعلان

إعلان

إعلان