الخارجية الروسية: لا نناقش مصير الأسد في المفاوضات حول سوريا

08:29 م الخميس 04 أبريل 2019
الخارجية الروسية: لا نناقش مصير الأسد في المفاوضات حول سوريا

ماريا زاخاروفا المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجي

موسكو (أ ش أ)

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، أن مستقبل الرئيس السوري بشار الأسد لا يتم مناقشته في المحادثات حول سوريا.

وقالت زاخاروفا، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية، إن: "موضوع (الأسد يجب أن يرحل) قد تجاوزه الجميع، فهو الرئيس الحالي لدولة ذات سيادة، وينبغي على الشعب السوري أن يقرر من سيحكم"، مضيفة: "كلا، هذا ليس موضوعًا للمفاوضات على الإطلاق".
وكان نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين ، قد أكد في وقت سابق أن مسألة رحيل الأسد، لم تعد مطروحة.
وفي وقت سابق أعلنت وزارة الخارجية الكازاخية أن الجولة المقبلة من المحادثات حول سوريا في نور سلطان ، من المقرر عقدها في الفترة من 25 إلى 26 من أبريل الجاري.
ويأتي انعقاد الجولة الجديدة من مفاوضات "أستانا" بعد فشل سابقتها، التي عقدت في نوفمبر الماضي، من إحراز أي تقدم في تشكيل اللجنة الدستورية التي تسعى الدول إلى إنشائها ، من أجل وضع دستور جديد لسوريا.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان