• يلا عشان نلحق التمارين والواجب!

    يلا عشان نلحق التمارين والواجب!

    بسمة السباعي
    06:00 م الأحد 13 أغسطس 2017

    جميع الآراء المنشورة تعبر فقط عن رأى كاتبها، وليست بالضرورة تعبر عن رأى الموقع

    بسمة السباعي

    الأمهات اللي يوم ولادهم كالآتي: الصبح مدرسة وبعد المدرسة بيجروا على تمرين السباحة ومنه على تمرين الكاراتيه وهوب عالجمباز وكرة القدم ومنهم علي المذاكرة ويلا حل الواجب وركز مع كام شتيمة "يا غبي" ويا "حماااار" ولطشتين على وشهم على "زغدتين" في الكتف بسبب ان الطفل يا عيني مخلص ٣ تمارين وبعدهم مش مركز ومش بيحل الواجب صح ومش بس كدة لا دة لما ابنها او بنتها كمان بيطلعوا من التمرين بتهزأهم لانهم مكنوش برضو مركزين والكابتن زعل منهم!

    الأمهات اللي مخليه حياة ولادهم كلها ركز ويومك هيبقى اسود لو محققتش مركز كويس في بطولة السباحة ومنهم على يومك هيبقى أسود من الاسود لو مجبتش درجات كويسة في الإمتحانات!

    فيه ايه يا جماعة؟؟

    هتجننوا عيالكوا والله! الطفل المفروض حياته تبقى مريحة وهادية

    ومنظمة مش يلا وإلحق وجري وضرب وضغطة اعصاب!

    ٣ تمارين وبطولات وامتحانات ومذاكرة وواجبات وروق اوضتك ومجاميع وكورسات إنجليزي وألماني ويوسي ماث.. وزعيق وصريخ لو بس لمحوا ولادهم بيلعبوا بلعبة من لعبهم مختلط بتوبيخ شديد جدا محتواه اتهامة بإنه فاشل وغبي وقوم اعمل حاجة مفيدة حل الواجب "أفيد لك" أو إلحق التمرين!

    انتوا بتقضوا على ولادكوا! ولادكوا بيناموا علي سُوَر التراك وترابيزة النادي من تعبهم منكوا!

    انتوا مش بس بتقضوا على ولادكوا انتوا كمان بتقضوا على نفسكوا.. الأم بعد دة كله بتروح البيت اخر اليوم شبه ميتة مفيش وقت حتى يقعدوا مع بعض يحكوا كلمتين!

    فين البيت وفين العيلة وفين اصلا الحياة في كدة!

    ارحموا ولادكوا ونفسكوا من السباق اللي انتوا فاكرين انه في مصلحتهم.

    قصة انك عايزه ابنك اشطر طالب وانجح رياضي وأعظم متحدث إنجليزي وفرنساوي وألماني دة ممكن يحصل بس هيخليه يبقى أتعس طفل.

    اي حاجة بسيطة بتضيع من حياة ولادك بتتعوض الا طفولتهم لو ضاعت منهم مستحيل لما يكبروا يعرفوا يعوضوها..

    ارحموا ولادكوا يا أمهات وارحموا نفسكوا ارحموهم الله يبارك لكوا!

    إعلان

    إعلان

    إعلان