"الأعلى للإعلام" يعلن تفاصيل وشروط التقدم لمسابقة مشروعات تخرج طلاب الإعلام

01:45 م السبت 22 يونيو 2019
"الأعلى للإعلام" يعلن تفاصيل وشروط التقدم لمسابقة مشروعات تخرج طلاب الإعلام

مكرم محمد أحمد

كتب- مصطفى علي:

أعلن الموقع الرسمي للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، اليوم السبت، شروط التقدم لمسابقة مشروعات تخرج طلاب الإعلام للعام الدراسي المنتهي.

وقال عبد الجواد أبو كب، رئيس تحرير الموقع الرسمي للمجلس - في بيان - إن المسابقة التي تقام برعاية الكاتب الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس، يطلق عليها اسم "التميز الإعلامي" وهي مسابقة سنوية ينظمها الموقع الرسمي للمجلس بين مشروعات تخرج الطلاب، في السنة الأخيرة من دراستهم الجامعية.

وأضاف - حول شروط التقديم - أن الكليات والطلاب مدعوون إلى إرسال مشروعاتهم في أي من مجالات الإعلام وهي الصحافة بأنواعها والإذاعة والتلفزيون والإعلان والعلاقات العامة، موضحا أن باب تلقي المشروعات مفتوح حتى 11 يوليو المقبل، تعلن بعدها أسماء المشروعات والجهات المشاركة.

ولفت إلى أن الأعمال يجب أن ترسل في مظروف مغلق سواء ورقية أو أعمال على "سي دي" أو "فلاشة" باسم الكاتب الصحفي عبد الجواد أبو كب رئيس تحرير الموقع الرسمي للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام على عنوان المجلس في القاهرة كورنيش النيل مبنى الهيئة الوطنية للإعلام (ماسبيرو)، على أن تسلم الأعمال باليد أو بالبريد.

وأفاد بأنه يجب أن يكتب على المظروف من الخارج مسابقة مشروعات التخرج لطلاب الإعلام، ويرفق بمشروع التخرج خطاب من إدارة الكلية أو القسم أو الأكاديمية أو المعهد يطلب التقدم للمسابقة متضمنا أسماء الطلبة ومشرفيهم الأكاديميين وبيانات من يتم تحديد اسمه كنقطة اتصال لمتابعة سير المشروع في المسابقة.

وقال إن التقديم يقتصر على مشروعات التخرج الخاصة بالعام الدراسي 2018 /2019 ولا يمتد لأعوام دراسية أخرى، موضحا أنه سوف يتم استعراض وتقييم جميع المشروعات المقدمة إلى المسابقة بشكل محايد من قبل أساتذة وخبراء في كل تخصص، كما ستحصل جميع المجموعات المتقدمة على شهادات مشاركة في المسابقة، بينما ستتلقى المجموعات الفائزة شهادات ودروع تقديرية بالإضافة إلى تكريم أعضاء هيئة التدريس.

ولفت إلى أنه سيتم تنظيم حفل رسمي لإعلان أسماء الأعمال الفائزة سيدعى إليه جميع أعضاء الفريق الفائز ومستشاروهم الأكاديميون لحضور حفل التكريم مع قيادات جامعتهم.

وتهدف المسابقة إلى دعم العناصر المبدعة والمتميزة بين الطلاب وتحفيز طلاب السنوات التالية لهم لبذل جهد أكبر في مشروعات تخرجهم، بالإضافة إلى تعريفهم بضرورة تطبيق المعايير والأكواد المهنية التي تنظم سوق الإعلام، وكذلك منح أعضاء هيئات التدريس تقديرهم المستحق، فضلا عن فتح آفاق جديدة للتعاون بين المجلس والمؤسسات التعليمية بما يساهم في رفع مستوى الخريجين ويخدم المهنة.

هذا المحتوى من

Asha

إعلان

إعلان