كورونا: كبير علماء الحكومة الأمريكية يتهم حملة ترامب بالتضليل

09:34 ص الإثنين 12 أكتوبر 2020
كورونا: كبير علماء الحكومة الأمريكية يتهم حملة ترامب بالتضليل

أنتوني فوتشي

واشنطن- (بي بي سي):

وصف كبير علماء الحكومة الأمريكية أنتوني فوتشي مقطعًا معدلاً له استخدم في إعلان حملة ترامب بأنه مضلل.

أظهر الإعلان فوتشي، الذي أصبح وجها مألوفا على مستوى العالم في مكافحة فيروس كورونا، وهو يقول إنه لا يستطيع تخيل أي شخص يستطيع فعل المزيد لمحاربة كوفيد 19"، في تلميح أنه كان يشير إلى ترامب.

لكنه كان يتحدث عن نفسه وعن المسؤولين الطبيين الآخرين.

وكان خبير الأمراض المعدية اختلف سابقًا مع ترامب حول كيفية التعامل مع الوباء.

وقال في بيان أرسل إلى وكالة الأنباء الفرنسية: "خلال ما يقرب من خمسة عقود من الخدمة العامة، لم أؤيد علانية أي مرشح سياسي".

وأضاف الدكتور فوتشي "التعليقات المنسوبة إلي دون إذني في إعلان حملة الحزب الجمهوري مأخوذة من سياق بيان واسع أدليت به قبل شهور حول جهود مسؤولي الصحة العامة الفيدراليين".

ويظهر إعلان الحملة ومدته 30 ثانية أن "الرئيس ترامب يتعافى من فيروس كورونا وكذلك أمريكا" ، قبل تشغيل مقطع الدكتور فوتشي.

وكانت التصريحات جاءت في مقابلة أجراها عالم الأوبئة مع قناة فوكس نيوز في مارس وقال فيها "لقد كرست وقتًا كاملاً تقريبًا لهذا الأمر. فأنا في البيت الأبيض تقريبًا كل يوم مع فريق العمل، ولا أستطيع أن أتخيل أنه تحت أي ظرف من الظروف يمكن لأي شخص القيام بالمزيد ".

رداً على ذلك ، قال المتحدث باسم حملة ترامب ، تيم مورتو: "هذه كلمات دكتور فوتشي. الفيديو مأخوذ من مقابلة تلفزيونية تم بثها على الصعيد الوطني أشاد فيها الدكتور فوتشي بعمل إدارة ترامب. الكلمات المنطوقة دقيقة ومباشرة من فمه.

ودافع الرئيس ترامب أيضًا عن استخدام المقطع وغرد: "إنها بالفعل كلمات الدكتور فوتشي. لقد قمنا بعمل" استثنائي "، وفقًا لبعض المحافظين".

ما هي حالة ترامب؟

قال طبيب البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يعد يمثل خطرا من حيث نقل فيروس كورونا للآخرين.

وتعد مذكرة شون كونلي أول تحديث بشأن صحة ترامب منذ يوم الخميس.

وكانت هناك مخاوف من أنه ربما لا يزال معديا بعد مكوثه في المستشفى لمدة ثلاثة أيام فقط. ومع ذلك، لم يذكر البيان ما إذا كانت نتيجة اختبار ترامب لكوفيد - 19 سلبية.

ومن المقرر أن يواجه ترامب منافسه الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية بعد أقل من شهر في 3 نوفمبر.

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن بايدن يتقدم بفارق 10 نقاط على ترامب على الصعيد الوطني. ومع ذلك، فإن تقدمه يضيق في بعض الولايات المتأرجحة الرئيسية - فهو يتقدم بـ 7 نقاط في ولاية بنسلفانيا، ويتقدم بـ 3.7 نقاط في فلوريدا وأقل من نقطة في أوهايو - وفقا لمتوسط استطلاعات الرأي التي جمعتها "ريل كلير بوليتيكس".

كما أن هناك شكوكا غير مسبوقة بشأن بطاقات الاقتراع بالبريد. تريد بعض الولايات توسيع نطاق التصويت بالبريد كإجراء للصحة العامة ضد الفيروس، لكن ترامب زعم دون دليل على أن التصويت عبر البريد عرضة للتزوير.

بينما، وجد استطلاع أجرته "آي بي سي نيوز/إبسوس" أن 35٪ فقط من الأمريكيين يوافقون على كيفية تعامل الرئيس مع أزمة فيروس كورونا.

وتوفي نحو 214 ألف أمريكي بسبب كوفيد - 19.

وفي المذكرة، قال الدكتور كونلي إن الرئيس ترامب قد خضع لاختبارات تكشف عن مقدار الفيروس الذي لا يزال في جسده، وإنه "وفقا للمعايير المعترف بها حاليا، لم يعد يعتبر هناك خطر النقل للآخرين".

وبدأ تظهر عوارض الإصابة بفيروس كورونا على ترامب لأول مرة منذ 10 أيام، وتم إدخاله إلى مركز والتر ريد الطبي بعد يوم واحد.

وأثناء وجوده هناك، عولج باستخدام ديكساميثازون - من بين أدوية أخرى - وهو دواء الستيرويد يستخدم عادة فقط للأشخاص الذين يعانون من حالة خطيرة أو حرجة من الفيروس.

ويأتي آخر تحديث للدكتور كونلي بعد أن أخبر الرئيس ترامب حشدا في حدث بالبيت الأبيض أنه في حالة رائعة وأنه لم يعد يتناول أي دواء لمواجهة الفيروس.

قال الدكتور كونلي (وسط الصورة)، الذي شوهد وهو يخاطب المراسلين أثناء وجود ترامب في المستشفى، إن الحمل الفيروسي للرئيس آخذ في الانخفاض

وفي المذكرة، قال الدكتور كونلي إن الرئيس ترامب قد خضع لاختبارات تكشف عن مقدار الفيروس الذي لا يزال في جسده، وإنه "وفقا للمعايير المعترف بها حاليا، لم يعد يعتبر هناك خطر النقل للآخرين".

وبدأ تظهر عوارض الإصابة بفيروس كورونا على ترامب لأول مرة منذ 10 أيام، وتم إدخاله إلى مركز والتر ريد الطبي بعد يوم واحد.

وأثناء وجوده هناك، عولج باستخدام ديكساميثازون - من بين أدوية أخرى - وهو دواء الستيرويد يستخدم عادة فقط للأشخاص الذين يعانون من حالة خطيرة أو حرجة من الفيروس.

ويأتي آخر تحديث للدكتور كونلي بعد أن أخبر الرئيس ترامب حشدا في حدث بالبيت الأبيض أنه في حالة رائعة وأنه لم يعد يتناول أي دواء لمواجهة الفيروس.

لماذا كانت هناك مخاوف بشأن حدث ترامب الأخير؟

وتحول التجمع السبت إلى مسيرة لمؤيدي ترامب شارك فيها المئات.

وقال البيت الأبيض إنه طلب من الحاضرين الخضوع لفحوصات درجة الحرارة وتعبئة الاستبيانات. وتم النصح بارتداء الأقنعة، لكن لم يمتثل الجميع.

ووصف عضو الكونغرس الديمقراطي آدم شيف عقد الرئيس "لمسيرة أخرى تنشر الفيروس بشكل فائق" في البيت الأبيض بأنه "إفلاس أخلاقي".

وبعد حدث سابق في روز غاردن بالبيت الأبيض في 26 سبتمبر، تبين إصابة 11 شخصا على الأقل بفيروس كورونا، بما في ذلك ترامب.

ووصف كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، الدكتور أنتوني فاوتشي، الحادث بأنه "حدث نشر فائق" للفيروس.

وقال فريق حملة الرئيس إنه يخطط لحضور "تجمع كبير" في فلوريدا - وهي ولاية ساحلية في الانتخابات الرئاسية - يوم الإثنين، تليها رحلات إلى بنسلفانيا وأيوا.

ماذا يفعل بايدن في نهاية هذا الأسبوع؟

يخوض منافس ترامب في انتخابات الشهر المقبل، جو بايدن، حملته الانتخابية في ولاية بنسلفانيا، وهي ولاية أخرى متأرجحة رئيسية، وكذلك في ديلاوير. وقال إن "قلبه ينفطر" لجميع تلك العائلات التي فقدت شخصا تحبه بسبب فيروس كورونا.

كما أعرب بايدن عن عدم تصديقه لخطط الرئيس لتنظيم التجمعات، وانتقد موقف إدارة ترامب المتساهل بشأن استخدام الأقنعة باعتباره متهورا.

وقال "يجب أن يكونوا متباعدين اجتماعيا وأن يرتدوا أقنعة .. إنه الشيء المسؤول الوحيد الذي يجب القيام به".

وفي حدث لحملته مع النقابات في ولاية بنسلفانيا، تعهد بايدن بخلق ملايين الوظائف ذات أجر جيد، وتمويل التعافي من الوباء من خلال جعل المليارديرات والشركات يدفعون المزيد من الضرائب.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 114475

    عدد المصابين

  • 102268

    عدد المتعافين

  • 6596

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 61299884

    عدد المصابين

  • 42391513

    عدد المتعافين

  • 1437622

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي