• في اليوم العالمي للمرأة.. كيف تصبحين قوية وناجحة؟

    11:40 ص الجمعة 08 مارس 2019
    في اليوم العالمي للمرأة.. كيف تصبحين قوية وناجحة؟

    اليوم العالمي للمرأة - صورة أرشيفية

    كتبت: آية شطوري

    في الثامن من مارس من كل عام، يحتفل العالم باليوم العالمي للمرأة، دلالة على الاحترام العام والتقدير الجلل على دورها وإسهاماتها في مختلف شؤون حياتها.

    واحتفالًا بهذا اليوم نقدم لكِ عزيزتي المرأة، ثمانِ خطوات تساعدك على النجاح وتحقيق أهدافك العائلية والمهنية، بحسب ما ذكرت الدكتورة إيمان عبد الله أستاذ علم النفس والتنمية البشرية الأسرية.

    تحديد أهدافك:

    حددي هدفًا واضحًا في حياتك المهنية والأسرية، وثقي في تحقيقه ولو كان طويل المدى، ونظمي وقتك ومجهودك؛ لتحقيق إنجاز في حياتك.

    الالتزام بالقوانين والتقاليد

    تطبيق التقاليد في المكان والبيئة المحيطة ضروري، وكذلك الالتزام بالقوانين والمبادئ الحياتية التي تصنعيها لنفسك، سواء في العمل أو المنزل مع الأسرة والأطفال.

    التنمية والتطوير الدائم

    عليك استغلال بعض الوقت في القراءة وتدوين يومياتكِ، وتنمية مهاراتكِ بالدورات التعليمية واللغوية. وكذلك تطوير ذاتك في مجالات أخرى تسهم في خلق أفكار جديدة لتساعدك على النجاح، فضلًا عن تكوين علاقات جيدة وأخرى سطحية للتفرغ لتحقيق هدفك.

    والشخصية الناجحة ليست من الضروري أن تكون ذاتها المتفوقة في الدراسة، إنما من لديها القدرة على التفكير بمنطقية مطلقة لتوجيه مهامها وتقسيم مهاهم الآخرين.

    تكوين أصدقاء

    من الضروري تكوين أصدقاء تثقين بهم في شؤونك المهنية والأسرية؛ لأن المراءة بطبيعتها "حمّالة" المصاعب، ويمكن أن تأخذ قرارات خاطئة في وقت ما لمواجهة الضغوطات.

    اهتمامك بأنوثتك

    جدولي أوقاتكِ واعطِ لنفسك قدرًا كافيًا للاهتمام بذاتك كأنثى، وحدَّدي أوقاتًا للاسترخاء والتأمل والابتعاد على الهاتف لوأد الإجهاد وتجديد الحيوية والنشاط، وكذلك اشرتِ ما يُعجبكِ، ومارسي هوايتك لتخرجي من أجواء الضغط.

    ضبط النفس وتخطي المرحلة

    ضبط النفس وقت الانفعالات يجعل منك امرأة قوية، ويجعلك توجهين مشاكل وضغوطات الحياة، وعليكِ عدم المبالغة في الأحزان أو الأفراح ليكون لها اتزان عقلي في المواقف لتأخذ القرار الصحيح.

    استخدام عقلك وقبلك معًا

    بجانب استفتاء قلبك في مختلف الأمور والمشاكل، يجب أن تجيدِ استخدام القوة الإلهية التي ميز الله بها الإنسان عن باقي المخلوقات وهي العقل، وفكَّري بواقعية في المواقف التي تواجهك، ولا تكوني "حسَّاسة" تجاه الأشياء المحيطة، أو تنجرفي بعواطفك تجاه الأمور.

    في منزلك أنتِ "أم"

    يجب على المرأة العاملة المسؤولة على بيت وأسرة الاهتمام بشؤون منزلها وبأولادها ومتابعتاهم في الدراسة، وكذلك اجتماعيًا مع الاصدقاء والرياضات المفضلة لهم، وتبرزي دورك كـ"أم" وليست وزيرة أو مديرة أو عاملة، لتكونِ سيدة كاملة في المنزل والعمل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان