مدير أوبر مصر: لن نضم التاكسي الأبيض.. و40 ألف يعملون تحت رايتنا (حوار)

07:21 م السبت 07 يناير 2017
 مدير أوبر مصر: لن نضم التاكسي الأبيض.. و40 ألف يعملون تحت رايتنا (حوار)

عبد اللطيف واكد

حوار - يسرا سلامة:

منذ قرابة العامين، بدأ تطبيق شركة "أوبر" في مصر، كوسيلة يلجأ لها كل من يريد تاكسي في وقت قصير، ليفتح التطبيق عدد من فرص العمل أمام سائقين جدد، وكذلك أصحاب عربات ملاكي، لكنه أيضا خلق حالة من الجدل بعد اعتراضات نشبت من أصحاب التاكسي الأبيض؛ اعتراضا على التطبيق.

حول ذلك الجدل، وعدد من القضايا الأخرى، أجرى "مصراوي" حوارًا مع "عبد اللطيف واكد"، المسؤول الإقليمي لشركة أوبر في مصر.

بداية عرفنا كيف بدأت شركة أوبر كفكرة؟

الفكرة بدأت في باريس، من اثنين صمما الفكرة، عندما واجها أزمة في إحدى الليالي الممطرة، ولم يجدا تاكسي، ففكرا "لماذا لا يوجد تطبيق عبر الموبايل.. من خلاله يمكن حجز التاكسي قبل النزول من خلال التليفون"، وتم تطبيق الفكرة أولا في سان فرانسيسكو، ومنها انطلقت لعدد من البلاد في دول العالم، وحتى في شركات أخرى.

في رأيك.. ما الجاذب في أوبر في ظل وجود تاكسي أبيض بالإضافة للمواصلات الأخرى؟

التطبيق يوفر سيارات في وقت قليل جدا، "بتوصل لأربع دقائق وتكون عندك العربية"، وتلك المدة تعتبر التحدي اليومي لنا كشركة، بالإضافة إنه وسيلة أسرع وأكثر أمنا من وسائل أخرى.

حدثنا عن الشروط التي تضعها الشركة لانضمام السائقين لها؟

لدينا عدد من الشروط، أهمها ألا يقل سن المتقدم عن 21 سنة ولا يزيد عن 60 عام، وأن يكون حاصل على رخصة قيادة خاصة أو مهنية سارية، وأن يجتاز الاختبار الطبي في أحد المركز المعتمدة "تحليل المخدرات"، وأن تكون صحيفة الحالة الجنائية "الفيش والتشبيه" خالية من أي أحكام سابقة أو مطلوب على ذمة قضايا أخري.

1

وماذا عن دوركم إذا تجاوز السائق تجاه الراكب؟

تقدم الشركة كل التقارير الممكنة عن الرحلة وحالة السائق لجهة التحقيقات، ويستبعد السائق إذا تمت إدانته من تلك الجهة، وفي حالة التجاوز خارج التحقيق أيضا يتم تقديم تقرير للراكب، ويقوم نظام التقييم للعميل من خلال خدمة العملاء في أوبر.

وكم سائق لديكم في أوبر؟

قرابة 40 ألف سائق وعربة.

هذا عدد ضخم.. كيف تفسر الإقبال الكبير من السائقين؟

لا ينضم إلى أوبر سائقين جدد فحسب، وإنما سائقون للتاكسي الأبيض، وكذلك شريحة من مالكي العربات الملاكي الراغبين في زيادة الدخل، ولديهم وقت إضافي بجانب عملهم، ولو في أوقات متفرقة على مدار الإسبوع، وهؤلاء يقدرون بحوالي 70%، وقد زاد عدد المنضمين لنا كسائقين بعد تراجع أعداد السياحة في مصر.

2

بعض السيارات تحمل شعار "أوبر" وأخرى لا يوجد عليها شعار.. ما الحاكم في ذلك؟

الحاكم في ذلك هو حرية السائق فقط، ولا يوجد فرق بين الاثنين.

وماذا عن السيارات.. هل تخضع لشروط أيضا سواء تاكسي أو ملاكي؟

يشترط أن تكون سيارة موديل حديث ذات الأربع أبواب والخمسة مقاعد، والسيارات موديلات قبل 2015 يتم عمل فحص فني شامل لها.

وما نطاق خدمة أوبر في مصر؟

بدأنا في القاهرة، ثم انتقلنا إلى الاسكندرية، ثم إلى الساحل الشمالي والجونة في الغردقة.

وما شكل التوسع في الساحل الشمالي؟

"أوبر" وفرت في الساحل الشمالي عربيات في فصل الصيف في بعض الأماكن، لكننا وجدنا أن السيارات لم تكن ملائما لطبيعة الساحل الشمالي، فقررنا وجود "توك توك" يكون سهل التحرك بين التلال، ونحاول نقدم خدمات أخرى مناسبة لطبيعة كل مكان في مصر لتميز خدمتنا.

3

أصحاب التاكسي الأبيض قاموا في فبراير ومارس الماضي بوقفات احتجاجية ضد شركة أوبر.. كيف ترى ذلك الصراع؟

أي تكنولوجيا جديدة تدخل السوق تحتاج أن تدخل في إطار النظام، وهناك بالفعل لجنة وزارية مشكلة من أجل بحث وضعنا القانوني، ولبحث موضوع تشغيل السيارات الخاصة في أغراض تجارية، ونحن في انتظار قرارات اللجنة، ونثق إن القرارات ستكون أفضل في النهاية لجميع الأطراف.

حدثنا عن تلك اللجنة الوزارية المشكلة.

الحكومة شكلت لجنة وزارية منذ عدة أشهر، برئاسة وزير العدل وعضوية وزراء النقل، والمالية والتضامن الاجتماعي، والاستثمار، والتنمية المحلية، وممثل عن الداخلية، لبحث موضوع تشغيل السيارات الخاصة في أغراض تجارية، واقتراح سبل للتعامل مع الشركة قانونيا على مختلف الأصعدة وعرض النتائج على مجلس الوزراء، ونحن في تواصل مستمر مع تلك اللجنة للوصول إلى صيغة مثلى لتقنين أوضاع شركات النقل التشاركي ومنها أوبر ومنافسيها.

وكيف ترى مستقبل تقنين الشركة في ظل تلك اللجنة؟

أتمنى أن يكون القانون المزمع إصداره يشجع على الأفكار الجديدة والابتكار، خاصة أن هناك أزمة تواجه رواد الأعمال الجدد، إنه لا يوجد ظل قانوني للتطبيقات عبر الموبايل؛ لإنها مشروعات ناشئة، ولا يوجد قانون لذلك، فملامح القانون يجب أن تسهل العمل لغير المتفرغين الراغبين في زيادة الدخل.

4

وهل تسمح أوبر بانضمام عربات تاكسي أبيض؟ أم أن الخدمة قاصرة على نوع واحد؟

حاليا نوفر نوعين من الخدمة وهي خدمة Uber X وUber Select عند طلب أي عربية باستخدام عربيات ملاكي. وانضمام التاكسي الأبيض لخدمة أوبر ليس في استراتيجية الشركة في الفترة الحالية، لكن لدينا نسبة من السائقين كانوا يعملوا على التاكسي الأبيض قبل الانضمام لأوبر، "وهنفضل نرحب بسائقين التاكسي أن ينضموا لمنصة أوبر في أي وقت".

وماذا عن المنافسة مع شركات أخرى مثل كريم؟

المنافسة شيء جيد جدا، بتزود الأفكار وبيكون أداء الشركة أسرع وأكثر تطورا نتيجة ضغط المنافسة، وفي النهاية كلها اختيارات أمام العميل، وأيضا أمام السائق للاشتراك معنا أو مع شركات أخرى، أو العمل بشكل مستقل.

5 

ما أكثر ما تهتمون به في كل رحلة جديدة لأوبر؟

الأمان، وجودة الخدمة المقدمة، وكذلك السرعة، فضلا عن التقييم الذي يقدمه كلا من السائق والراكب عبر التطبيق.

لازلت في أواخر العشرينات ووصلت لمنصب مدير الشركة.. كيف ترقيت لهذا المنصب في سنك الصغير؟

انضممت لأوبر منذ بداية عملها في مصر، وتوليت المنصب منذ ثلاثة أشهر، والملاحظ في الشركة أنها تشجع رواد الأعمال الصغار في السن، ومعظم أعضاء فريق العمل في سن متقارب.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 157275

    عدد المصابين

  • 123495

    عدد المتعافين

  • 8638

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94869153

    عدد المصابين

  • 67688983

    عدد المتعافين

  • 2028894

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي