أخبار تم حفظها
أخبار النهاردة

ننشر خريطة المسيرات والمظاهرات في ''إثنين الغضب''


ننشر خريطة المسيرات والمظاهرات في ''إثنين الغضب''

جانب من احد المسيرات فى ذكرى 25 يناير

1/28/2013 7:04:00 AM

كتب - محمود فاضل ومصطفي الجريتلي:

أعلنت القوي السياسية والثورية، عن تنظيم مسيرات ومظاهرات، الإثنين، في الذكري الثانية ليوم 28 يناير 2011، والمعروف إعلاميا بجمعة الغضب، حيث تبدأ الفعاليات بمسيرات كبيرة وحاشدة ستشارك فيها جميع قوى المعارضة ستخرج من بعد صلاة العصر من مسجد الاستقامة بالجيزة والنور بالعباسية ومصطفى محمود بالمهندسين، وسط دعوات للاعتصام أمام مجلس الشوري، بالإضافة لمظاهرات من عدة ميادين بالجمهورية، تندد التطورات الحالية للأحداث.

ودعا حزب ''6 أبريل'' تحت التأسيس، إلى مسيرة، تخرج من ميدان ''الباشا'' بالمنيل، في تمام الرابعة عصراُ؛ لإسقاط الإخوان.
 
ومن جانبه أشار شريف الروبي، عضو المكتب السياسي لحركة شباب 6 أبريل الجبهة الديمقراطية، عن مشاركتهم بمسيرة بذكرى جمعة الغضب، بمسيرة من أمام مسجد السيدة زينب إلى مجلس الشعب، في تمام الساعة الرابعة عصراً.
 
ودعا التيار الحر الشعب المصري للمشاركة في ذكري يوم الغضب 28 يناير للتأكيد علي استمرار الثورة حتي تحقيق أهدافها.

وقال التيار في بيان له إن الدعوة للتظاهر تستند إلي أن يوم 28 يناير كان اليوم الفاصل في تاريخ الثورة والذي نأمل أن يكون هو الآخر يوماً تتحقق فيه كافة مطالب الثورة وأهدافها وأن يتم القصاص للشهداء الذين راحوا منذ بداية الثورة وما زالت تراق دماءهم حتى اليوم

وقال محمد مشعل القيادي بالتيار الحر أنهم سيخرجون في 3 مسيرات من أمام مسجد الفتح وأخري من المعادي والثالثة من منطقة الألف مسكن.

فيما أعلن شباب حزب المصريين الأحرار، المشاركة في المسيرات التي تنطلق في الرابعة من عصر ''الاثنين''، من مسجدي ''الاستقامة'' بميدان الجيزة، والسيدة زينب باتجاه مجلس الشورى والدخول في اعتصام أمام المجلس.

وقال حسام فوده، أمين الشباب بحزب المصريين، إن المسيرات التي ستنطلق فى تمام الساعة الرابعة من عصر اليوم، سيشارك فيها أيضا حزب الدستور والتيار الشعبي والتحالف الشعبي وجبهة الشباب الليبرالي وشباب من اجل العدالة والحرية.

وأضاف أن القوى المشاركة سوف تعتصم أمام المجلس لمنعه من الانعقاد باعتباره مجلسا غير شرعي على حد وصفه - وأن نضال القوي الثورية لن تتوقف حتى تتحقق كامل أهداف الثورة.

وطالب فوده وزارة الداخلية بالوقوف على الحياد حتى لا تحدث صدامات بين الشرطة والمتظاهرين وحتى لا تخرج المسيرات عن سلميتها.

ودعت أحزاب وحركات ثورية إلى أداء صلاة الغائب على كوبري قصر النيل الاثنين، على أرواح من استشهدوا منذ اندلاع الثورة وحتى الآن، على أن تعقبها مسيرة سلمية إلى مجلس الشورى في الرابعة عصرًا.

كما دعت القوى الثورية المدنية إلى تنظيم 3 مسيرات الأحد في القاهرة، تنطلق من مناطق مختلفة، وتتجه إلى مبنى ماسبيرو، وقصر الاتحادية الرئاسي في مصر الجديدة، فيما تنطلق المسيرة الأولى من مسجد الفتح في ميدان رمسيس لتتوجه إلى ماسبيرو، بينما تنطلق الثانية من مسجد النور بالعباسية باتجاه كوبري 6 أكتوبر لدعم مجموعة ماسبيرو، وتنطلق الثالثة من مسجد رابعة العدوية باتجاه قصر الاتحادية.

بجانب تنظيم احتجاجات سلمية واسعة، تندرج في مسيرة واحدة تتجه إلى مجلس الشورى، فيما سمي ''اثنين الغضب''، على أن تنطلق المسيرة الأولى من مسجد عمر مكرم وهي مخصصة للشهداء، ويحمل المشاركون فيها نعوشًا عليها صور الشهداء، كما تنطلق المسيرة الثانية من ميدان ومسجد السيدة زينب وتحمل علمًا عملاقًا لمصر فقط دون أي رموز أخرى''.

ولفت الداعون إلى التظاهرات أن المسيرات ستنطلق عقب صلاة الظهر مباشرة، بالإضافة إلى استمرارها فى الحشد، ويشارك في تلك المسيرات تحالف القوى الثورية وحركة ثورة الغضب المصرية الثانية، بالإضافة إلى مؤيدي عدد من الصفحات الثورية على ''فيسبوك''.

اقرأ أيضا:

تقرير حقوقي: 45 قتيل و 737 مصاب خلال 3 أيام

الكلمات البحثية:

جبهة الإنقاذ | محمد مرسي | خطاب الرئيس | فوضى | متظاهرين | الاخوان المسلمين | قوات الامن | ميدان التحرير | القوى السياسية | حظر التجول | ميدان التحرير | 25 يناير | الداخلية | الشرطة | المتظاهرين | الاخوان المسلمين | مقرات الخوان | شغب | اخبار | مصراوي | مصابين | اشتباكات | ذكرى الثورة |

ردود زوار مصراوي على الخبر

اضف تعليق
من أجل عالم أفضل