أخبار تم حفظها
أخبار النهاردة

''آسف يا ريس'': مبارك يتلقى العناية الفائقة وسط أبنائه من رجال القوات المسلحة


''آسف يا ريس'': مبارك يتلقى العناية الفائقة وسط أبنائه من رجال القوات المسلحة

الرئيس السابق حسنى مبارك

12/31/2012 12:27:00 AM

كتب - شريف أيمن:

وصفت صفحة ''أنا آسف يا ريس''، على موقع التواصل الاجتماعى ''فيس بوك''، نقل الرئيس السابق حسنى مبارك إلى المستشفى العسكرى بالمعادي بأنه حفاظًا على شرف العسكرية المصرية، واستجابة من قبل وزير الدفاع، الفريق عبد الفتاح السيسي، لنداء الوطن بضرورة معاملة مبارك باعتباره أحد قادة القوات المسلحة، مشيرةً إلى أن مبارك يتلقى العناية الفائقة وسط أبنائه من رجال القوات المسلحة بعد تدهور حاد بحالته الصحية.

كما نفت الصفحة كل ما نشر بوسائل الإعلام المصرية حول الحالة الصحية لمبارك منذ نقله إلى المستشفى العسكري وحتى الآن، قائلةً: ''بعد نقل الرئيس مبارك إلى مستشفى المعادي العسكري، يوم الخميس الماضي، بدأ الإعلام المصري والصحافة المصرية كالمعتاد في سرد طوفان من الشائعات، وخلال هذه الفترة التزمت الصفحة الصمت، لكن حان وقت الرد؛ فمن خلال الشبكات الإلكترونية والمواقع المتعددة أشيع أن الرئيس مبارك تارة في غيبوبة وتارة أخرى بين الحياة والموت - لا قدر الله - وكل هذه الشائعات تنتشر الآن بسرعة البرق''.

وفيما يخص الأخبار حول زيارة الرئيس محمد مرسي لمبارك، أكدت الصفحة أن ما تناقلته وسائل الإعلام بهذا الشأن مجرد شائعات ضالة وهدامة، موضحةً أن مرسي لم يعرض ذلك، وأن مبارك لم يرفض الزيارة، كما أشارت وسائل الإعلام.

واختتم ''أدمن الصفحة'' بيانه قائلًا: ''الرئيس مبارك الآن وبعد سلسلة من النداءات إلى وزير الدفاع السابق والحالي بضرورة معاملة قائدهم بما يليق بشرف العسكرية المصرية قامت القوات المسلحة بتلبية نداء الوطن, وقد تعلمنا من رئيسنا أن ننظر دائمًا إلى الأمام, وأن نمسح من أذهاننا الأوقات العصيبة التي أمضيناها أثناء تواجد الرئيس مبارك في محبسه لمدة حوالي ستة أشهر، والآن الرئيس مبارك وسط أبنائه يتلقى العناية الفائقة بعد تدهور حاد في صحته، وأبناؤه الآن يحاولون الاعتذار له''.

اقرأ أيضا:

فريد الديب: مبارك حي ويعود إلى طرة بعد تعافيه

الكلمات البحثية:

اخبار | اخبار مصراوي | آسف يا ريس | فيس بوك | حسنى مبارك | المستشفى العسكرى | المعادي | عبد الفتاح السيسي | وزير الدفاع | |

ردود زوار مصراوي على الخبر

اضف تعليق
من أجل عالم أفضل