قابيل وهابيل في الدقهلية.. المتهم يعترف: فضح زوجتي أمامي فهشمت رأسه بحجر

06:27 م الأربعاء 17 يوليه 2019
قابيل وهابيل في الدقهلية.. المتهم يعترف: فضح زوجتي أمامي فهشمت رأسه بحجر

المتهم هشم رأس أخيه بحجر

الدقهلية – رامي محمود:

أدلى "م.م" المتهم بقتل شقيقه في محافظة الدقهلية وإلقاء جثته في فناء وحدة الشؤون الاجتماعية، باعترافات تفصيلية حول ارتكاب الحادث، وكشف عن الدوافع وراء الواقعة.

وأضاف المتهم، أنه كان يتناول الطعام مع شقيقه في مكان العثور على الجثة، وفوجئ بشقيقه يخبره عن وجود علاقة عاطفية بينه وبين زوجته ولكنه لم يصدق.

وتابع المتهم، "فوجئت به يخبرني بجود علاقة عاطفية بينه وبين زوجتي، لكنني لم أصدق ذلك، فحاول تأكيد الأمر بإجراء مكالمة عبر هاتفه المحمول معها.

وأشار المتهم إلى أنه شقيقه أسمعه المكالمة، متابعًا، "أسمعني المكاملة التي دارت بينهما في سرية دون علم زوجتي بذلك، وحينها تأكدت من وجود علاقة آثمة بينهما، ولم أتمالك نفسي عندها وضربته على رأسه بحجر عدة مرات".

تفاصيل الواقعة بدأت في الظهور بعدما تلقى اللواء محمد حجي، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ للعقيد أحمد الحسيني، مأمور مركز شرطة الستاموني، من سكرتير وحدة الشؤون الاجتماعية بالمدينة بعثور عدد من الموظفين على جثة شاب ملقاة في الفناء الخلفي للوحدة.

انتقل ضباط وحدة مباحث مركز شرطة الستاموني، إلى مكان البلاغ وتبين أن الجثة لشاب في العقد الثالث من عمره وبكامل ملابسه وفى حالة تعفن، كما كشفت المعاينة الظاهرية عن وجود إصابة في الرأس، وبتفتيش ملابس المجني عليه، لم يعثر بحيازته على إثبات شخصية.

بانتشار خبر العثور على الجثة تقدمت "نجوى.ا.ف – سيدة - 50 سنة - مقيمة بالستاموني"، للتعرف على الجثة، وأكدت أنها تعود لنجلها، "ع.م - 23 سنة" المتغيب منذ الجمعة الماضية.

العميد أحمد شوقي، رئيس المباحث الجنائية، كلف بتشكيل فريق بحث من ضباط فرع البحث الجنائي بغرب الدقهلية بقيادة العقيد خالد القاضي، رئيس الفرع، والرائد محمد حماد، رئيس المباحث، للتوصل إلى مرتكب الواقعة وكشف ملابساتها.

توصلت التحريات إلى أن القتيل كان برفقة شقيقه قبل العثور على جثمانه، وفقًا لشهادة عدد من الأهالي والعاملين في المنطقة الذين أكدوا رؤية الشقيقين في وقت متزامن لارتكاب الواقعة، وباستدعائه وتضييق الخناق عليه أقر بارتكاب الواقعة.

تحرر عن ذلك المحضر اللازم وأخطرت النيابة العامة بالواقعة، فأمرت بحبس المتهم احتياطيا على ذمة التحقيقات، وتكليف المباحث الجنائية بتوفير الحراسة اللازمة لتمثيل الجريمة في موقع الحادث.

إعلان

إعلان

إعلان