• سكاكين وشوم ومقطع فيديو.. قصة سحل حداد بسبب تربية الكلاب في كفر الشيخ (صور)

    12:44 م الإثنين 18 مارس 2019

    كفر الشيخ - إسلام عمار:

    شهدت قرية الكوم الكبير التابعة لمركز دسوق في كفر الشيخ، واقعة سحل حداد من قبل بعض شباب وأهالي القرية بسبب خلافات بينهم نتيجة تربية المجني عليه لكلاب في منزل مستأجر بالقرية.

    تفاصيل الواقعة بدأت بتلقي اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي مركز شرطة دسوق، إشارة من نقطة شرطة مستشفى دسوق العام، بوصول "أحمد أشرف أحمد فؤاد"، 23 سنة، حداد، ويقيم بحي المنشية، دائرة قسم شرطة بندر دسوق، مصابًا بعدة جروح وكدمات.

    وبتوقيع الكشف الطبي الظاهري عليه، تبين من التقرير الطبي رقم 3055 إصابته بجرح قطعي بفروة الرأس طوله 10 سنتميترات وجرح ردي بفروة الرأس طواله حوالي 2 سنتميتر وكدمة بفروة الرأس وجرح قطعي بالظهر طوله حوالي 5 سنتميترات وجرى تحويل الحالة إلى مستشفى دمنهور التعليمي، لإجراء أشعة على المخ لوجود اشتباه ما بعد الارتجاج.

    مقطع فيديو

    وبسؤال المصاب اتهم "حسام. ع"، 26 سنة، بإحداثالإصابات الواردة في التقرير الطبي، من خلال التعدي عليه، بسلاح أبيض "سكين"، وسحله في حقل زراعي مستعينًا بآخرين، إثر مشادة كلامية بينهما بسبب تربية المجني عليه للكلاب في منزل مستأجره، وتطورت المشادة إلى حد الاعتداء بمضمون ما قرره المجني عليه.

    وفي إطار متابعة الواقعة بعد وصول المجني عليه إلى مستشفى دسوق العام مصابًا بعدة جروح وكدمات، في المحضر رقم 6188 لسنة 2019 جنح مركز شرطة دسوق، وردت معلومات للمقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، بوجود مقطع فيديو يرصد تعدي مجموعة من الأشخاص على المجني عليه بالضرب وسحله بحقل زراعي، مستخدمين الأسلحة البيضاء، والشوم.

    6 متهمين

    توصل فريق البحث الجنائي في خلال 24 ساعة، إلى أن وراء الواقعة 6 أشخاص بعدما جرى رصدهم بمقطع الفيديو وهم :"حسام ع"، 26 سنة، حاصل على دبلوم زراعي، و"منتصر م."، 40 سنة، عامل زراعي، و"عطية م"، 38 سنة، عامل زراعي، و"معتز س"، 22 سنة، حاصل على دبلوم صناعي، و"عامر ي"، 17 سنة، طالب، و"محمد س"، 15 سنة،طالب إعدادي، ويقيمون بقرية الكوم الكبير، دائرة مركز شرطة دسوق.

    كما أسفرت تحريات المقدم عمرو علام، رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، عن قيام المتهمين الستة بالتنكيل وسحل المجني عليه أمام المارة داخل حقل زراعي بقرية الكوم الكبير، دائرة المركز، وبحوزتهم أسلحة بيضاء وشوم استخدموها في الواقعة، وذلك بسبب خلافات بين المجني عليه المذكور، والمتهم الأول بسبب خلاف الجيرة على تربية المجني عليه للكلاب.

    وعقب تقنين الإجراءات شُكلت حملة أمنية من مباحث مركز شرطة دسوق، ترأسها رئيس مباحث مركز شرطة دسوق، وضمت النقباء خيري الشرقاوي، ومحمد خلف، وعبد الله عدلي، وأسامة كمال، لالقاء القبض على المتهمين الستة، وجرى اقتيادهم إلى مركز شرطة دسوق، وبمواجهتهم بما أسفرت عنه التحريات أنكروا في بداية الأمر، وبمواجهتهم بمقطع الفيديو أقروا بارتكاب الواقعة.

    تحقيقات النيابة

    أمر المستشار علي الخدرجي، رئيس نيابة دسوق في كفر الشيخ، تحت إشراف المستشار ياسر الرفاعي، المحامي العام لنيابة كفر الشيخ الكلية، حبس المتهمين الستة المذكورين، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لمواجهتهم باتهامات البلطجة واستعمال القوة والتلويح بالقوة والضرب وتكدير الأمن العام.

    كما أمر رئيس نيابة دسوق، إيداع المتهم السادس في الواقعة الطفل "محمد س"، 15 سنة، طالب إعدادي، بإحدى دور الرعاية، لتنفيذ فترة الحبس فيها لحين التجديد، لكونه قاصرًا لم يبلغ السن القانوني، مع مراعاة تجديد حبس المتهمين في الموعد القانوني.

    تولى أحمد الشاذلي، وعمر حمدون، وكيلي نيابة دسوق، بأمانة سر حاتم عزيز عمر، وعبد الغني البنا، ومحمد حافظ، سكرتيرو التحقيق، التحقيقات في الواقعة والتي أجريت على مدار فترتين، الأولى استغرقت حوالي 3 ساعات، باستجواب المجني عليه "أحمد أشرف أحمد فؤاد"، 23 سنة، حداد، ويقيم بحي المنشية، دائرة قسم شرطة بندر دسوق، والثانية استغرقت حوالي 7 ساعات مع المتهمين الستة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان