• 30 ألف جنيه شهريًا بعد التخرج.. 15 معلومة عن أول مدرسة فنية لصناعة المجوهرات

    03:14 م الثلاثاء 03 سبتمبر 2019

    كتبت- ياسمين محمد:

    وقع وزير التربية والتعليم، بروتوكول تعاون مع شركة "Egypt gold" للمجوهرات، اليوم الثلاثاء؛ لإنشاء المدرسة الأولى في الشرق الأوسط المتخصصة في تكنولوجيا صناعة الحلى والجوهرات، وهي مدرسة Egypt gold للتكنولوجيا التطبيقية بمدينة العبور.

    ويرصد مصراوي أبرز المعلومات عن المدرسة الجديدة، في ضوء تصريحات وزير التربية والتعليم، وحبيبة عز، مستشار الوزير لشؤون التعليم الفني:

    - أول مدرسة فنية متخصصة في مجال تكنولوجيا صناعة الذهب والحلى بالشرق الأوسط.

    - المدرسة العاشرة ضمن منظومة مدارس التكنولوجيا التطبيقية التي تقوم على شراكة بين 3 جهات رئيسية هي: وزارة التربية والتعليم، شريك صناعي، وشريك أجنبي يشرف على تطبيق المناهج وفق المعايير العالمية ويمنح الشهادات للطلاب.

    - تتعاون وزارة التربية والتعليم في هذه المدرسة، مع شركة "Egypt gold"، كشريك من الصناعة، وخبير إيطالي كشريك أجنبي، وتعمل على تحديد الجهة الأجنبية لمنح الشهادة.

    - تستهدف المدرسة 200 طالب معظمهم من الفتيات: "الصناعة تحتاج إلى الأيدي اللينة".

    - التقديم مستمر حتى 15 سبتمبر المقبل بمقر المدرسة بمدينة العبور.

    - يشترط حصول الطلاب المتقدمين على مجموع 220 درجة فأكثر بالشهادة الإعدادية للعام 2018/2019.

    - يخضع الطلاب لامتحانات: اللغة العربية، اللغة الانجليزية، والرياضيات، بالإضافة إلى مقابلة شخصية.

    - الدراسة مقسمة بين العملي والنظري بواقع 4 أيام عملي ويومين نظري خلال الأسبوع.

    - مكافآت شهرية للطلاب حسب كفاءاتهم لشجيعهم على الاجتهاد.

    - التدريب العملي بمصنع شركة Egypt gold بمدينة العيور.

    - تعكف وزارة التربية والتعليم على تصميم مناهج المدرسة وفق منظومة الجدارات أو الكفاءات المهنية.

    - يمكن للطلاب بعد التخرج العمل بشركة Egypt gold، أو الشركات الأخرى المتخصصة في مجال صناعة الحلي، أو السفر للخارج بموجب شهاداتهم المعتمدة دوليًا ونظرًا لقلة العمالة الماهرة في هذا المجال.

    - بحسب حبيبة عز، مستشار وزير التعليم، يمكن للخريج الحصول على 30 ألف جنيه شهريًا من عمله بهذه الحرفة، لأنه يحصل على نسبة من أرباح الشركة التي يعمل بها.

    - المدرسة تعمل على خدمة المجتمع، ويمكن للراغبين في تعلم صناعة الحلي من غير الطلاب، التقدم إلى المدرسة للحصول على "دورات تدريبية في هذا المجال"، بمقابل مادي، ومن ثم العمل بالمجال.

    - تعمل وزارة التربية والتعليم على إنشاء 4 أو 5 مدارس متخصصة في تكنولوجيا صناعة الحلي والمجوهرات خلال الفترة المقبلة.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان