إعلان

علي جمعة: لم أقل مطلقًا أن الزنا حلال ولم يحلله أحد ممن له عقل

10:55 ص الأربعاء 11 فبراير 2015
علي جمعة: لم أقل مطلقًا أن الزنا حلال ولم يحلله أحد ممن له عقل

علي جمعة: لم أقل مطلقًا أن الزنا حلال ولم يحلله أح

أكد فضيلة الدكتور علي جمعة - مفتي الجمهورية السابق عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف - أنه لم يقل مطلقًا بإباحة الزنا كما يقول البعض لأن تحريمه ثابت شرعًا.

وقال مفتي الجمهورية السابق في تصريحات أمس الثلاثاء خلال ندوة بمعرض الكتاب حول كتاب "الإجماع" لفضيلة الشيخ علي عبد الرازق: "ذكرت أن القرآن الكريم لم يحرم الزنا بلفظ حرّم؛ فلا نجد آية تقول حرّم عليكم الزنا، وإنما حرَّم الله تعالى كل مقدمات الزنا وما يؤدي إليه فقال: ﴿ولا تقربوا الزنا﴾، وإذا حرم ما يؤدي إلى الزنا فالزنا نفسه أشد حرمة".

وأضاف د. جمعة: "صيغ تحريم الزنا كثيرة، وإلى هذا المعنى أشار العلماء قديمًا وحديثًا فعلى سبيل المثال لا الحصر يقول الإمام الزركشي في كتابه (البحر المحيط): "ترد صيغه النهي لمعانٍ: أحدها للتحريم كقوله تعالى: ﴿ولا تقربوا الزنا﴾، الثاني الكراهة كقوله تعالى: ﴿ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه﴾، ويقول الإمام الغزالي في كتابه "المنخول": "ويرد النهي لسبعة معانٍ: للتحريم كقوله تعالى: ﴿ولا تقربوا الزنا﴾، وللكراهة كقوله لعائشة رضي الله عنها: "لا تتوضئي بالماء المشمس"، وللتحقير كقوله تعالى: "ولا تمدن عينيك"، ولبيان العاقبة كقوله تعالى: ﴿ولا تحسبن الله غافلاً﴾".

وأكد د. جمعة أن بعض الصحف والمواقع اجتزأت كلامه فيما يشبه أنه يقول بأن الزنا حلال، وهو ما لم يقل به السابقون ولا اللاحقون، ولم يحلل الزنا أحد ممن له عقل.

ووجه د. جمعة دعوة لكل الإعلاميين قائلاً لهم: إن "وظيفة الإعلام يجب أن تكون الإنارة لا الإثارة، فعليكم بالاحتراز فيما تقولون وتنقلون لأنكم ستحاسبون على كلمة كتبتموها وستكون في صحيفتكم يوم القيامة".

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market