• "هتسيبوني لوحدى ولا إيه؟".. 30 رسالة من السيسي في الندوة 29 للقوات المسلحة

    02:01 م الخميس 11 أكتوبر 2018
    "هتسيبوني لوحدى ولا إيه؟".. 30 رسالة من السيسي في الندوة 29 للقوات المسلحة

    الرئيس عبدالفتاح السيسي

    كتب- محمد نصار:

    حضر الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس، الندوة التاسعة والعشرين للقوات المسلحة تحت عنوان "أكتوبر تواصل الأجيال" والتي استضافتها قاعة المنارة للمؤتمرات، بحضور عدد من الوزراء، وقيادات القوات المسلحة.

    ووجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال كلمته بالندوة، 32 رسالة للشعب المصري، والقوات المسلحة، والمثقفين والإعلاميين.

    - "الدولة تدعم الوقود بـ125 مليار جنيه سنويًا.. أنا هجيبهم منين، هتسيبوني لوحدي ولا إيه؟"

    - "الفرق بين الإرهابي هشام عشماوي، والشهيد أحمد المنسي فرق واحد بس هو إن واحد منهم اتلخبط وممكن يكون خان، والتاني استمر على العهد: ده قدم حياته وبنسقفله ونبصله ونملي عنينا منه، والتاني عايزينه علشان نحاسبه".

    - "احشدوا الفهم والوعي هي دي القضية، الفرق بين الإيمان وعدم الإيمان، إن الإيمان بيتأسس على الفهم الحقيقي لكن المشوشين مش بيآمنوا"

    - "مقارنة القوات بين مصر وإسرائيل في حرب أكتوبر، لم تكن لصالح الجيش المصري، إلا أننا تمكنا من تحقيق النصر، ومع ذلك يرى البعض أن ما حدث ليس إنجازًا: هو لما تبقى ماشي بعربية مرسيدس وأنا بعربية سيات، وأقدر أسبقك أو حتى أحصلك ماتقوليش برافو".

    - "أفراد الجيش المصري في حرب أكتوبر كانوا رجالًا"

    - "إذا كنا نستلهم روح أكتوبر الآن، إلا أن المعركة لم تنتهِ، ولكن تغيرت الأدوات والوسائل: الكلام ده للجيش والشرطة والشباب، ها هنتخلى عنها ولا نقف معاها؟".

    - "فيه ناس سألونا ماكملتوش ليه لحد خط الحدود، بس إحنا كدولة قدراتنا ماكانتش أكبر من كدا"​.

    - "الجيش المصري نزل ينتحر من أجل كرامتك، الكلام ده الناس لازم تدرسه وتتعلمه علشان تعرف يعني إيه دولة والحسابات بتكون إزاي؟"

    - "أسر الضحايا الإسرائيليين اللي سقطوا كانوا بالآلاف، وبالتالي ده بالنسبة لهم أمر غير مستعدين لتكراره".

    - "لو الجيش المصري عملها مرة، فهو قادر يعملها كل مرة، علشان كدا كان السلام مع مصر قرار استراتيجي، قالوا نعمل سلام مع مصر ونديها أرضها ونقفل الباب علشان الخسائر ماتتكررش".

    - "إنتوا طبعًا مشوفتوش المصابين لكن كان في ناس كتير معاقين، قعدوا خلال الـ50 سنة الماضية يرحلوا واحد تلو الآخر".

    - "بقول الكلام دا دلوقتي لأن المعركة منتهتش، ما زالت موجودة بمفردات مختلفة".

    - "الأول العدو كان واضح لكن دلوقتي لا بقى معانا وجوانا واستطاعوا بالفكر إنشاء عدو داخلنا، يعيش بقتلنا ويبني نفسه بهدمنا".

    - "الوعي المزيف أو المنقوص هو العدو الحقيقي، اللي كتير بيعاني منه على مستوى ناس أكبر من النخب والمثقفين والإعلاميين، عليهم أن يدركوا الصورة الكلية للواقع الذي نعيش فيه".

    - "السادات كان صاحب قرار كبير نقدره حتى الآن، والتاريخ يذكره دائمًا، لأنه أخذ القرار في ظل مقارنة قوات ليست في صالحنا".

    - "في مقال للكاتب الراحل العظيم محمد حسنين هيكل، بيتكلم عن تحديات العبور، تضمن تفاصيل كثيرة عن قدرة خط بارليف على منع عبور أي قوات مصرية، الأمر احتاج قنبلة ذرية لكن إحنا معندناش قنبلة ذرية".

    - "فكرة المهندس باقي زكي يوسف، بتحطيم خط باريف باستخدام مضخات المياه، لم تنفذها القوات المسلحة بشكل مباشر، ولكنها اختبرتها أكثر من مرة لضمان فعاليتها وحتى لا تبقى مجرد فكرة".

    - "اخترت أن أتحدث معكم كإنسان وليس كرئيس دولة".

    - "أنا من الجيل اللي عاش المرحلتين وفاكرهم بدقة شديدة، علشان كدا ماحضرتش كلمة، أنا هتكلم كإنسان".

    - "فيه كلام لما بيتقال محتاجين نعيشه، أنا عشت تجربة هزيمة 67، فاكر كل التفاصيل، كل مقال اتكتب، ومرارة الهزيمة اللي عاشتها مصر، ودلوقتي إحنا عايشين معركة ليها مرارة".

    - "لم نكن استكملنا استعدادات الحرب، وكان بيتم السخرية من الدولة المصرية وإمكانياتها، وكنا بنطلع نكت".

    - "مطلوب نفهم ونصبر ونبني ونعمر، كل ما تبقى زعلان ابني أكتر، وكل ما حد يضايقك ابني أكتر، اقرأ، وتعلم، وافهم يعني إيه دولة؟، مفيش أمامنا غير العمل والصبر".

    - " كلموا الناس وقولوهم الحكاية إيه، الحكاية كبيرة جدًا مش هتتحل إلا بالإرادة والعمل والصبر، غير كده نبقى بنضحك عليكم".

    - "أنا قولتلكم صحيح هتشوفوا دولة تانية في 2020، وهوريكم بفضل الله دولة تانية في 30 يونيو 2020".

    - "أنا مش عايز أغلي الأسعار بس هي الحكاية كده هي الدنيا ماشية كدا".

    - "ياما سمعت كلام مترتب في واقعنا ومستقبلنا، هقولكم كلمة دايما أقول 2011 هو علاج خاطئ لتشخيص خاطئ".

    - "قدموا للناس صورة على أن الأمور بتتغير، يعني نشيل ده ونجيب ده، خلاص معاه عصاية سحرية موجودة تحل المسائل".

    - "أنا متابع مصر حتة حتة بكل تفاصيلها وكل ظروفها علشان لما أتكلم يكون عندي الإرادة للقرار اللي أخده علشان مدخلش مصر في الحيط".

    - "أكثر مرة أتحدث معكم بكل الصدق الذي أعتقده، الصدق بتاع ربنا وممكن أكون فاهم غلط".

    - "حشد الناس يتطلب معرفة التفاصيل والواقع الحقيقي".

    إعلان

    إعلان

    إعلان