برلماني: الإرهاب والدمار صناعة "قطرية تركية"

11:42 ص الأحد 14 يناير 2018
برلماني: الإرهاب والدمار صناعة "قطرية تركية"

النائب حسين أبو جاد

كتبت-مروة شوقي:

قال النائب حسين أبو جاد، عضو مجلس النواب، إن ضبط سفينة مقبلة من تركيا متجهة لليبيا محملة بالمتفجرات يثبت بالدليل القاطع أن تركيا لاتزال تتواطأ مع قطر في تمويل الإرهاب بالمنطقة العربية، وأعمال الخراب والدمار والإرهاب التي طالت سوريا وليبيا والعراق واليمن صناعة قطرية تركية.

وأوضح أبو جاد، في بيان له الأحد، أن صمت وتخاذل الدول الكبرى والمجتمع الدولي على الدول التي تدعم وتمول وتسلح الإرهاب والإرهابيين جعل هذه الدول وفي مقدمتها قطر وتركيا، تتمادى في أعمالها الإجرامية ضد الدول بالمنطقة العربية، واصفًا موقف المجتمع الدول من إرهاب قطر وتركيا بالـ"مؤسف".

وطالب عضو مجلس النواب، العالم كله بسرعة اتخاذ موقف موحد وحاسم ضد الدول الداعمة للإرهاب، محذرًا المجتمع الدولي من استمرار الصمت على هذه الدول، مؤكدًا أن الإرهاب ليس ببعيد عن الدول التي لا تواجهه.

وضبط خفر السواحل اليوناني، الأربعاء الماضي، سفينة على متنها مواد تستخدم لصنع متفجرات كانت متجهة من تركيا إلى ميناء مصراتة في ليبيا.

وأضاف خفر السواحل، نقلا عن وكالة الأنباء اليونانية، أن السفينة كانت ترفع علم تنزانيا، وجرى رصدها بالقرب من جزيرة كريت، يوم السبت الماضي، وبها 29 حاوية محملة بنترات الأمونيوم وأجهزة تفجير و11 خزانا لغاز البترول المسال.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان