المصريون أول من أنتج فيلما عن آلام السيد المسيح 1938

11:02 ص الخميس 26 مارس 2015
المصريون أول من أنتج فيلما عن آلام السيد المسيح 1938

المصريون هم أول من أنتج فيلما عن ألام السيد المسيح

شهد عام 1938 مفاجأة مدوية بإعلان الفنان القدير أحمد علام تجسيد شخصية السيد المسيح في أول عمل سينمائي مصري وعربي عن حياة آلام المسيح باسم «آلام السيد المسيح» وكتب المادة الحوارية الأب أنطوان عبيد، وراجعها عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين، عميد كلية الآداب في هذا الوقت

أدت عزيزة حلمي دور السيدة العذراء، وسميحة أيوب دور مريم المجدلية، سعد أردش أدى دور الفريسي، وتوفيق الدقن دور قيافا، عبدالعليم خطاب في دور بطرس، إستيفان روستي في دور المولود أعمى وعبدالسلام محمد في دور المفلوج الذي صنع معه المسيح المعجزة رغم أن مشهده لم يتجاوز العشرين ثانية وفي النهاية أخرج الفيلم محمد عبدالجواد.

الفنان المصري نجح بشدة في دوره بأداء راقي وسلس بملامحه المصرية العربية المُعبّرة، كما ألتزم بنص الكتاب المقدس حرفيًا وخاصة خلال مشهد دخول المسيح أورشليم ودخوله الهيكل وطرده الباعة والصيارفة ثم عذاباته وصلبه الفيلم تم طبعه وتحميضه بمعامل واستوديوهات الأهرام ونال استحسان الكنيسة والأقباط، وقد شهده جمهور كبير ونخبة من كبار مثقفي وفناني مصر منهم: عباس محمود العقاد والمُفكر خالد محمد خالد وموسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب والفنانين أنور وجدي ونجيب الريحاني ويوسف وهبي وعلي الكسار

CA5dlFkXIAENRRT

 

اقرأ أيضًا:

فيصل آل سعود.. وقف ضد إسرائيل ودعم مصر رغم خلافه مع عبد الناصر

قصة مقتل 40 مليون إفريقي مكبلون بالأصفاد خلال نقلهم لأمريكا

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان