• تقرير.. "واقعة تاريخية" قد تحسم الهابط الثالث في صراع رباعي بالدوري المصري

    12:16 م الإثنين 03 يونيو 2019
    تقرير.. "واقعة تاريخية" قد تحسم الهابط الثالث في صراع رباعي بالدوري المصري

    مسابقة الدوري المصري

    كتب- أحمد فاروق:

    تُقام الليلة أربع مواجهات بالدوري المصري الممتاز، بينها ثلاثة ضمن منافسات الجولة الأخيرة من عمر المسابقة، إلى جانب مواجهة مؤجلة بين فريقي الزمالك وحرس الحدود، ستلعب جميعها دورًا حاسمًا في صراع الهبوط بالمسابقة المحلية المصرية.

    وهبط رسميًا فريقا الداخلية صاحب المركز السابع عشر برصيد سبع وعشرين نقطة والنجوم صاحب المركز الأخير برصيد ست وعشرين ونقطة، ويشتعل صراع شرس للغاية بين أربع فرق للنجاة من المقعد الثالث المؤدي للسقوط إلى "ممتاز ب".

    وتتنافس فرق وادي دجلة، حرس الحدود، الاتحاد وبتروجيت للنجاة من مصاحبة الداخلية والنجوم إلى الدرجة الأدنى، حيث يمتلك الثنائي وادي دجلة وحرس الحدود 37 نقطة، بينما يمتلك الاتحاد صاحب المركز الخامس عشر 36 نقطة، ويعد بتروجيت أقرب الفرق للهبوط باحتلاله المركز السادس عشر برصيد 34 نقطة.

    ورغم أن الجونة في موقف مماثل لوادي دجلة وحرس الحدود، بامتلاكه 37 نقطة، إلا أنه ضمن البقاء رسميًا، بسبب أفضلية المواجهات المباشرة في جميع الحالات المتعلقة بصراع الهبوط، سواءً بشكل منفرد مع بتروجت صاحب المركز السادس عشر، أو في الحالات المتشابكة بين أكثر من فريق.

    ويلتقي الاتحاد في العاشرة مساءً مع جاره السكندري سموحة، بينما يلتقي وادي دجلة مع الإنتاج الحربي، ويواجه بتروجيت فريق المقاولون، فيما تتبقى مواجهة مؤجلة للجونة مع الزمالك، مما قد يعلّق الموقف الرسمي للهابط الثالث إلى وقت لاحق، لانتظار دخول الجونة في حسبة المواجهات المباشرة في حالة تجمد رصيده عند 37 نقطة، أو خروجه منها في حالة تعادله أو فوزه، رغم ضمانه البقاء في كل الأحوال.

    وتقضي لوائح الدوري المصري الممتاز باللجوء إلى المواجهات المباشرة، لحسم الموقف عند تساوي فريقين بالنقاط، وهو ما يجعل الموقف متشابكًا في صراع الهبوط بين الرباعي المهدد، وينذر بواقعة تاريخية قد تحدث لتحديد الهابط الثالث.

    وسيعني فشل بتروجيت في تحقيق الفوز على المقاولون حسم ذلك التشابك رسميًا، وعدم الحاجة للنظر إلى نتائج مواجهات الفرق المتنافسة للنجاة من الهبوط، حيث سينتهي أمله في اللحاق بأي منهم في حالة تعادله بمواجهته الأخيرة.

    بينما سيعني فوز بتروجيت النظر إلى مواجهات الرباعي الآخر، حيث سيرتفع رصيد الفريق البترولي إلى 37 نقطة، ليتساوى مع وادي دجلة، حرس الحدود والجونة، ويتفوق على الاتحاد.

    نقطة وحيدة فقط يحتاجها كل من وادي دجلة وحرس الحدود لضمان البقاء رسميًا، بينما سيبقى الاتحاد مهددًا بخطر الهبوط في حالة تعادله مع سموحة، نظرًا لتأخره في المواجهات المباشرة أمام بتروجيت، حيث تعادل الفريقان ذهابًا، وفاز الأخير إيابًا بهدف نظيف.

    لكن مواجهتا بتروجيت والاتحاد لن تحسما الصراع في حالة تساوي أكثر من فريق برصيد النقاط، حيث ستتوسع المواجهات المباشرة لتكون بين ثلاثة فرق أو أكثر، تبعًا لنتائج المواجهات المتبقية.

    ويتواجد احتمال لواقعة تاريخية قد تحسم صراع الهبوط، تتمثل في خسارة وادي دجلة، حرس الحدود والجونة، تعادل الاتحاد وفوز بتروجيت، لتتساوى خمسة فرق برصيد 37 نقطة، ويُحسم صراع الهبوط بنتائج المواجهات المباشرة بين الفرق الخمسة.

    وفي حالة حدوث تلك الواقعة التاريخية، سيُحسم الصراع باحتساب المواجهات المباشرة بين خمس فرق في جدول ترتيب الدوري المصري الممتاز، وفي تلك الحالة سيهبط فريق وادي دجلة إلى دوري "ممتاز ب".

    إعلان

    إعلان

    إعلان