عبدالغني يتحدث عن.. أزمته مع مجلس الأهلي والجماهير المأجورة وغياب الضمير

10:50 ص السبت 12 يناير 2019
عبدالغني يتحدث عن.. أزمته مع مجلس الأهلي والجماهير المأجورة وغياب الضمير

مجدي عبدالغني

كتب- أيمن جيلبرتو: 

أكد مجدي عبدالغني، عضو الاتحاد المصري لكرة القدم، أن فكرة تقسيم النادي الأهلي لـ"أحزاب" أمر مرفوض، مشيرا الى أن خلافاته مع الأهلي بسبب السياسات وليس الأشخاص.

وأشار مجدي عبدالغني في تصريحات لبرنامج "8 الصبح" عبر فضائية "دي إم سي" "أصبح في مجال الإعلام والمواقع من لا يُحكم ضميره قبل كتابة أي خبر، نحن لسنا ملائكة، لكن في الماضي، كانت الأغلبية ممن لديهم ضمير في الكتابة عكس الزمن الحالي".

وتابع "هناك من يكتب وفقا لأهوائه الشخصية، أعلم أن البعض يريد أن يعمل، لست على خلافا مع الإعلام، لكن ما بنى اسم مجدي عبدالغني هو مجهوده وتعبه بالملاعب وليس الإعلام، على مدار تاريخي أتعرض للحروب".

واستمر "اتعرض للحرب في الأهلي منذ كنت لاعبا وحتى الأن، خلافي حاليا ليس مع أشخاص ولكن مع سياسات، لعبت مع رئيس النادي الأهلي الحالي وأعرفه جيدا، كذلك كل اعضاء مجلس الإدارة".

وصرح "دائما هناك خلافات في وجهات النظر، لكن في السابق، كان يتم الفصل بين وجهة النظر والعلاقة الشخصية، عكس الوقت الحالي، الأمور اصبحت مختلفة، اذا لم تكن مع شخص، تجد من يقوم بمهاجمتك من محبيه".

وشدد "فكرة أن يصبح الأهلي مقسم لأحزاب أمر مرفوض للغاية، في الأهلي لا يجب أن يكون هناك فواتير انتخابية، يجب على الجميع أن يتعلم من مبادئ صالح سليم، بالنسبة لي كنت مقتنع أن محمود طاهر إداريا أفضل من الخطيب، تلك هي وجهة نظري".

وواصل "ما يثار حول وجود تقسيم لأيام العمل بيني وبين مجاهد في اتحاد الكرة هو مجرد مداعبات فقط لا غير، أحمد مجاهد يعمل بكل اخلاص ويعشق كرة القدم، وفيما يخص قيد عبدالله السعيد في قائمة بيراميدز، فالإجراء سليم بنسبة 300%".

واختتم "في الوقت الحالي، أصبح هناك جماهير مأجورة، تحصل على أموال مقابل سب بعض الأشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي، وهناك جماهير جاهلة، لكن الأغلبية هم من الجماهير الرائعة".

إعلان

إعلان

إعلان