اليوم.. انطلاق كأس العالم لليد ومصر في المجموعة الأصعب

01:10 ص الخميس 15 يناير 2015
 اليوم.. انطلاق كأس العالم لليد ومصر في المجموعة الأصعب

منتخب مصر لليد

الدوحة- (د ب أ):

تتجه أنظار العالم الخميس، صوب العاصمة القطرية الدوحة التي تستضيف فعاليات بطولة العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد للرجال وهي البطولة الأكبر والأهم على اجندة الاتحاد الدولي للعبة.

وتحتضن صالة لوسيل الدولية فعاليات حفل الافتتاح الذي يُتوقع أن يكون مبهرا بحسب تأكيدات اللجنة المنظمة للبطولة ، بالإضافة إلى المباراة الاولى في المونديال والتي ستجمع منتخب قطر صاحب الأرض والجمهور بنظيره البرازيلي ضمن منافسات الجولة الأولى بالمجموعة الأولى.

وتحظى النسخة المرتقبة من بطولة العالم لليد بتغطية اعلامية كبيرة حيث تقدم ما يزيد عن ألف إعلامي من مختلف دول العالم بطلبات الحصول على بطاقات الإعتماد من اللجنة المنظمة بالإضافة إلى عشرات القنوات الفضائية التي نالت حقوق البث عبر القارات الخمس وهو ما يجعل من قطر مركزا للإهتمام طوال فترة البطولة الممتدة من 15 يناير وحتى أول فبراير المقبل.

واكتمل الأربعاء، وصول جميع المنتخبات المشاركة في المونديال بعد أن شهدت الأيام الماضية وصول منتخبي البوسنة والهرسك ومقدونيا يوم الأحد تلاهما منتخبات الأرجنتين وتونس وروسيا والسويد والجزائر وشيلي على فترات متلاحقة من أمس الأول الاثنين. في حين وصلت يوم أمس الثلاثاء تسع منتخبات هي مصر والسعودية والبرازيل وأيسلندا وألمانيا وبولندا والنمسا وأسبانيا وكرواتيا. وتصل اليوم منتخبات جمهورية التشيك وايران وفرنسا والدنمارك وسلوفينا.

ووصل مع الساعات الأولى لفجر الخميس منتخب بيلاروسيا ليكون آخر الوافدين والذي سيتزامن وصوله مع أول يوم في مونديال اليد.

ويضم الدور الأول من منافسات البطولة أربع مجموعات حيث تضم المجموعة الأولى المنتخب القطري المضيف ومعه منتخبات إسبانيا وسلوفينيا وبيلاروسيا والبرازيل وتشيلي ، فيما تضم المجموعة الثانية كلا من كرواتيا والبوسنة والهرسك ومقدونيا والنمسا وتونس وإيران.

وتضم المجموعة الثالثة فرنسا والسويد والجزائر والتشيك ومصر وأيسلندا وتتكون المجموعة الرابعة من منتخبات الدنمارك وبولندا وروسيا وألمانيا والارجنتين والسعودية.

ويمثل كرة اليد العربية خمسة منتخبات وهي قطر ومصر والجزائر وتونس والسعودية ، وتعتبر حظوظ أصحاب الأرض وافرة في التواجد بالدور الثاني. في حين سيكون منتخبي تونس ومصر الأوفر حظا للذهاب إلى أبعد نقطة ممكنة وذلك بالنظر إلى تاريخ مشاركاتهما بالبطولة الدولية حيث يعتبران الأفضل عربيا وأفريقيا وآسيويا مقارنة بباقي المنتخبات العربية.

وكان منتخب الفراعنة أحرز المركز الرابع في نسخة عام 2001 من البطولة ، في حين حصل نسور قرطاج على المركز ذاته في نسخة 2005 التي أقيمت على أرضهم. وبالتالي فإن كل الآمال العربية ستكون معلقة على هذين المنتخبين ومن بعدهما المنتخب القطري الذي كان أقصى إنجاز حققه بالبطولة هو بلوغ الدور الثاني.

وكانت اللجنة المنظمة لبطولة العالم أعلنت عن توزيع أعداد كبيرة من تذاكر المونديال ، في حين نفدت تذاكر بعض مباريات المنتخبات العربية على غرار المباراة التي ستجمع بين منتخبي مصر والجزائر يوم الجمعة المقبل على صالة علي بن حمد العطية بنادي السد ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

بالإضافة إلى تذاكر أغلب مباريات المنتخب القطري. ويعتمد المنظمون على الجاليات العربية المقيمة في الدوحة ، التي ستكون منتخباتها ممثلة في المونديال ، في توفير التواجد الجماهيري القوي بالملاعب علما بأن اللجنة المنظمة وضعت خطة تسويقية متكاملة من أجل دعم حضور الجماهير العربية في بطولة العالم لليد.

 

يمكنك متابعة أهم وأحدث الأخبار الرياضية على الفيس بوك عبر صفحة ... مصراوي الرياضي 

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 157275

    عدد المصابين

  • 123495

    عدد المتعافين

  • 8638

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94869153

    عدد المصابين

  • 67688983

    عدد المتعافين

  • 2028894

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي