بعد تغريدة ابنته بـ"الصلاة من أجله".. مارادونا: "لا أشعر بأنني أموت"

05:36 م الثلاثاء 05 نوفمبر 2019
بعد تغريدة ابنته بـ"الصلاة من أجله".. مارادونا: "لا أشعر بأنني أموت"

مارادونا

كتب- منة عمر:

أكد أسطورة كرة القدم الأرجنتينية ومدرب خيمناسيا لابلاتا، دييجو أرماندو مارادونا، أنه بحالة صحية جيدة، لينفي ما ذكرته ابنته خيانينا مارادونا، الذي ذكرت بأنه "يموت من الداخل دون أن يدري"، في إشارة لحالته الصحية المتردية.

وكانت خيانينا قد نشرت عبر حسابها الرسمي على (إنستجرام) أن والدها "يقتلونه من الداخل دون أن يدري" مطالبة عشاقه بـ"الصلاة من أجله".

ويعاني مارادونا منذ فترة من مشكلات في الحركة بسبب جراحة خضع لها مؤخرا في الركبة، ويحتاج لعربة الجولف للتنقل بين جنبات الملعب.

وأكد بطل العالم مع "التانجو" لمونديال 1986 بالمكسيك "لا أشعر على الإطلاق بأنني أموت. أنام وأنا سعيد لأنني أعمل. تألمت كثيرا بالخسارة أمام استوديانتيس، لا أعلم ماذا كانت تقصد خيانينا، أنا أعلم أنه كلما كبر الشخص في العمر، فإنهم يهتمون بما سيتركه أكثر مما يفعله الآن".

وتابع مارادونا (59 عاما) "وأنا أقول للجميع أنني سأتبرع بأموالي، كل ما جنيته في حياتي سأتبرع به. سأفعل ذلك عندما أموت، لكن ليس الآن، لأنني بحالة صحية جيدة للغاية".

إعلان

إعلان