تقرير.. "مران وحيد وغيابات محتملة".. توقف "نوفمبر" الدولي يثير مخاوف كلوب

01:27 م السبت 16 نوفمبر 2019
تقرير.. "مران وحيد وغيابات محتملة".. توقف "نوفمبر" الدولي يثير مخاوف كلوب

يورجن كلوب

كتب- إبراهيم علي:

"سيخرج اللاعبون الآن لمنتخباتهم، وأتمنى عودتهم في حالة سليمة، لأننا رأينا كم هي قوية المباريات، كما أننا سنلاعب كريستال بالاس بعدها مباشرة".. أمنية تمناها يورجن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، قبل فترة التوقف الدولي لشهر نوفمبر، يأمل فيها عدم إصابة لاعبيه، ولكن يبدو أن أمنية المدرب الألماني لم تتحقق.

ليفربول سيلتقي بنظيره كريستال بالاس في الجولة 13 من الدوري الإنجليزي الممتاز الأسبوع المقبل بعد نهاية التوقف الدولي.

مواجهة كريستال بالاس قد تحمل غيابات بصفوف فريق يورجن كلوب، ما يمثل صداعا في رأس المدير الفني الألماني في رحلة الصراع على لقب البريميرليج ودوري أبطال أوروبا.

استبعاد المدافع جوميز ولاعب خط الوسط جوردان هندرسون من قائمة المنتخب الإنجليزي لمواجهة منتخب كوسوفو بتصفيات يورو 2020، بسبب الإصابة، آخر الإصابات التي يتلقاها الريدز منذ بداية فترة التوقف الدولي.

وتعرض جوميز لإصابة على مستوى الركبة، خلال مران منتخب الأسود الثلاثة، مساء أمس الجمعة، أدت إلى استبعاده من المنتخب، بالإضافة إلى استبعاد قائد الريدز هندرسون بداعي المرض، وسيعود الثنائي لمقر تدريبات ليفربول لبدء عمليات الاستشفاء ومحاولة اللحاق بمباراة كريستال بالاس.

غياب الثنائي لن يكون بأهمية غياب نجم الفريق الأول، محمد صلاح، الذي يعاني من إصابة في الكاحل، والتي تعرض لها في مباراة ليستر سيتي في يوم 5 أكتوبر الماضي، وتفاقم هذه الإصابة مرة أخرى في مباراة الريدز الأخيرة أمام مانشستر سيتي قبل فترة التوقف الدولي بعد تدخل عنيف من فيرناندينيو لاعب السيتي.

تفاقم إصابة صلاح أدت إلى غيابه عن المشاركة مع منتخب مصر في مباراة كينيا بتصفيات أمم أفريقيا المؤهلة إلى البطولة الأفريقية التي ستقام في الكاميرون 2021، بالإضافة إلى إعلان الجهاز الفني لغيابه أيضاً عن مباراة جزر القمر المقرر إقامتها في الـ18 من الشهر الجاري.

وتحوم الشكوك حول مشاركة محمد صلاح فى مباراة ليفربول وكريستال بالاس المحدد لها 23 نوفمبر، حيث أن جميع التقارير الصحفية تشير إلى أن عودة صلاح للملاعب غير محددة بعد.

إصابة أخرى يعاني منها كلوب في فريقه وهي إصابة الظهير الأيسر أندرو روبيرتسون في الكاحل وغيابه عن الفريق لمدة كشفت عنها الصحف الإنجليزية، تصل إلى أسبوعين ونصف بسبب تعرضه للإصابة خلال مشاركته في مباراة الريدز أمام مانشستر سيتي.

ولم يتوجه اللاعب الأسكتلندي إلى معسكر بلاده الذي يشارك في تصفيات يورو 2020 خوفًا من تفاقم إصابته إلى جانب تلقي العلاج.

ضغط المباريات وقلة الوقت يضعان كلوب في مأزق قبل مواجهة كريستال بالاس، حيث لفت الأنظار عقب مباراة مانشستر سيتي إلى أن فريقه لن يؤدي سوى مران وحيد قبل العودة لمنافسات البريميرليج، قائلاً: "آخر لقاء على كوكب الأرض يُلعب الثلاثاء، مما يعني عودة اللاعبين الأربعاء، يحصلون على راحة الخميس، ونتمرن الجمعة، ثم السبت نجد أنفسنا في مواجهة بالاس".

يذكر أن ليفربول يتصدر جدول ترتيب البريميرليج برصيد 34 نقطة بفارق 8 نقاط عن أقرب منافسيه ليستر سيتي.

إعلان

إعلان