• بالفيديو.. السيتي يحسم ديربي مانشستر بثلاثية وينفرد بصدارة البريميرليج

    05:48 م الأحد 11 نوفمبر 2018
    بالفيديو.. السيتي يحسم ديربي مانشستر بثلاثية وينفرد بصدارة البريميرليج

    سيلفا

    متابعة- محمد مصطفى:

    12 من الدوري الإنجليزي.

    وارتقى السيتي لصدارة الدوري الإنجليزي مجددًا بعدما رفع رصيده إلى 32 نقطة، فيما بقي يونايتد في المركز الثامن برصيد 20 نقطة.

    ولم يخسر السيتي اخر 54 مباراة في الدوري الإنجليزي حيث فاز في 45 مباراة وتعادل 9 مباريات.

    أحرز أهداف السيتي ديفيد سيلفا، وأجويرو، وجوندوجان، فيما أحرز هدف يونايتد الوحيد مارسيال من ضربة جزاء.

    التشكيل:

    وكشف بيب جوارديولا المدير الفني للسيتي عن تشكيلة فريقه التي جاءت كالتالي:

    حراسة المرمى: إيدرسون - الدفاع: والكر، وستونز، ولابورت، وميندي، الوسط: فيرناندينو، وسط الهجوم: سيلفا، ومحرز، وبيرناردو، وسترلينج، الهجوم: أجويرو.

    أمام جوزريه مورينيو فكشف عن تشكيلته التي جاءت كالتالي:

    حراسة المرمى: دي خيا، الدفاع: يونج، وليندلوف، وسمولينج، ولوك شو، الوسط: ماتيتش، هيريرا، فيلايني، الهجوم: لينجارد، راشفورد، مارسيال.

    ويحتل السيتي المركز الثاني في جدول الترتيب برصيد 29 نقطة، فيما يحل يونايتد في المركز الثامن برصيد 20 نقطة.

    تفاصيل المباراة:

    في الدقيقة الثانية سدد بيرناردو سيلفا تصوية قوية على حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر لدي خيا بقليل.

    بعدها في الدقيقة الرابعة تسلم سيلفا الكرة من الناحية اليسرى ليمررها بالعرض ولكن لم تجد من يتابعها.

    واصل السيتي ضغطه على دفاعات يونايتد، حتى أسفرت الدقيقة 12 عن الهدف الأول لأصحاب الأرض، بعد عرضية من الناحية اليسرى لستيرلينج، لتمر ويعيدها محرز إلى داخل منطقة الـ6 ياردات مانحا الفرصة لسيلفا الذي سجل الكرة بسهولة في شباك اليونايتد.

    واصل السيتي الضغط والسيطرة على الكرة، فسدد لابورتي ولكن كرته علت العارضة، وانطلق أجويرو ولكن دفاع الضيوف لحق به لينهي الهجمة الخطيرة، في المقابل حاول لاعبو يونايتد مبادلة الهجمات ولكن على استحياء دون خطورة حقيقية على مرمى إيدرسون.

    وتحصل لوك شو على بطاقة صفراء في الدقيقة 42 بعد تدخل عنيف ضد رياض محرز، حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

    ومع بداية الشوط الثاني، سجل أجويرو الهدف الثاني في الدقيقة 48 من تسديدة صاروخية سكنت شباك دي خيا.

    وفي الدقيقة 57 دفع مورينيو بلوكاكو بدلا من لينجارد ليتحصل على ضربة جزاء في أول لمسة له، يسددها مارسيال في المرمى ليضيق الفارق.

    ودفع مورينيو بتديلين هجوميين بنزول ماتا وأليكسيس سانشيز، فيما دفع جوارديلا بساني وجوندوجان، وقام بإخراج رياض محرز وسيرجيو أجويريو.

    وفي الدقيقة 86، قضى جوندوجان على آمال يونايتد، بعدما تلقى تمريرة رائعة من سيلفا داخل منطقة الجزاء ليضعهل بسهولة على يسار دي خيا، مسجلا الهدف الثالث، حتى أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان