قمة بين إنتر وفيورنتينا.. واليوفي وروما يسعيان للخروج من النفق المظلم بالكالشيو

02:36 م الجمعة 25 سبتمبر 2015
قمة بين إنتر وفيورنتينا.. واليوفي وروما يسعيان للخروج من النفق المظلم بالكالشيو

روما يسعى لاستعادة اتزانه في الدوري الإيطالي

روما- (د ب أ):

يسعى يوفنتوس، بطل المسابقة في المواسم الأربعة الأخيرة، للخروج من النفق المظلم، وإنهاء سلسلة نتائجه المخيبة في الدوري الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم، عندما يخرج لملاقاة مضيفه نابولي في المرحلة السادسة للمسابقة السبت.

وواصل يوفنتوس عروضه الباهتة في المسابقة هذا الموسم، بعدما سقط في فخ التعادل 1/1 خلال الوقت المحتسب بدلا من الضائع أمام ضيفه فروسينوني (المتواضع) في المرحلة الماضية الأربعاء، ليقبع في المركز الثالث عشر برصيد خمس نقاط فقط، متأخرا بفارق عشر نقاط عن الصدارة التي يحتلها إنتر حاليا.

وكتبت صحيفة (توتو سبورت) الإيطالية، التي تصدر من مدينة تورينو (معقل يوفنتوس) الخميس عقب تعادل الفريق مع فروسينوني "يوفنتوس، إنك تلقي بنفسك بعيدا".

وتشعر جماهير يوفنتوس بصدمة شديدة بسبب النتائج الهزيلة التي حققها الفريق هذا الموسم.

وفشل يوفنتوس في تحقيق أي فوز على ملعبه في المسابقة هذا الموسم، عقب تعادله في مباراتين وخسارته في مباراة ثالثة، في الوقت الذي حافظ فيه الفريق على سجله خاليا من الهزائم بملعبه على مدار الموسمين الماضيين.

ويبدو يوفنتوس بحاجة لإجراء إصلاحات جذرية وسريعة حتى يحافظ على آماله في التتويج باللقب للموسم الخامس على التوالي.

من جانبه، يسعى نابولي، الذي يحتل المركز الحادي عشر برصيد ست نقاط، لاستثمار تعثر منافسه، وحصد النقاط الثلاث.

وصرح ماسيمليانو أليجري مدرب يوفنتوس عقب مباراة فروسينوني، التي شهدت مشاركة سبعة لاعبين من الوافدين الجدد "إنني غاضب بشدة لأنه يتعين علينا تحسين الأداء سريعا، ولكن اهتزت شباكنا من الفرصة الأولى التي أتيحت لمنافسينا".

أضاف أليجري "كان ينبغي علينا استثمار الفرص التي أتيحت لنا لتعزيز النتيجة من أجل حسم الأمور تماما لصالحنا وقطع الطريق على فروسينوني للعودة، ببساطة، كان من المفترض ألا نتلقى هدفا من ركلة ركنية خلال الدقيقتين المتبقيتين من عمر اللقاء".

ويأمل إنتر في مواصلة بدايته المثالية في المسابقة وتحقيق انتصاره السادس على التوالي، حينما يواجه ضيفه فيورنتينا الأحد.

وسجل إنتر ستة أهداف خلال مبارياته الخمس الأولى، فيما اهتزت شباكه مرة واحدة، ليحصل على 15 نقطة محققا العلامة الكاملة، ويصبح أبرز المرشحين للفوز باللقب هذا الموسم.

وصرح روبيرتو مانشيني مدرب إنتر عقب فوز فريقه على فيرونا أول أمس الأربعاء بهدف نظيف حمل توقيع فيليبي ميلو "جميع المباريات تتسم بالصعوبة في إيطاليا، ليس من السهل على الإطلاق الفوز والسيطرة على مجريات الأمور".

وتابع مانشيني: "نحن سعداء لأننا فزنا، ولكننا سنواجه لحظات أصعب، إن الفرق الكبرى مثل يوفنتوس وروما ونابولي سوف تتعافى سريعا من بدايتها المتعثرة".

ومن المرجح أن يواجه إنتر اختبارا صعبا أمام فيورنتينا، صاحب المركز الثاني، والذي يبتعد عن الصدارة بفارق ثلاث نقاط فقط.

ويطمح روما في العودة لنغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الماضيتين، عندما يستضيف كاربي، الصاعد حديثا للمسابقة، غدا السبت.

وكان روما قد تعادل 2/2 مع ساسولو يوم الأحد الماضي، قبل أن يتلقى خسارة موجعة 1 / 2 أمام مضيفه سامبدوريا في المرحلة الماضية الأربعاء.

وقال الفرنسي رودي جارسيا مدرب روما "لقد تلقينا خسارتنا الأولى في المسابقة هذا الموسم، ولكننا لا نستحق ذلك، إنني سعيد بالطريقة التي انتهجها الفريق خلال اللقاء، ولكننا بحاجة لبعض التحسن في إنهاء الهجمات، والدفاع بشكل أفضل".

ويرغب ميلان، الذي تغلب 3 / 2 على مضيفه أودينيزي في المرحلة الماضية يوم الثلاثاء الماضي، في مواصلة التحسن في أدائه، عندما يلاقي مضيفه جنوه بعد غد الأحد.

كما يلتقي في نفس اليوم بولونيا مع أودينيزي، وتورينو مع باليرمو، وفيرونا مع لاتسيو، وساسولو (الحصان الأسود للبطولة)، الذي يحتل المركز الثالث، مع كييفو.

وتختتم لقاءات المرحلة بمباراتي فروسينوني مع إمبولي وأتالانتا مع سامبدوريا يوم الإثنين المقبل.

يمكنك متابعة أهم وأحدث الأخبار الرياضية على فيسبوك عبر صفحة..  مصراوي الرياضي

إعلان

إعلان

إعلان