اوغندا.. هل تكون بوابة مصر لاستعادة الأمجاد في 2017؟

أوغندا

اوغندا.. هل تكون بوابة مصر لاستعادة الأمجاد في 2017؟

10:56 ص الأربعاء 18 يناير 2017

جميع الآراء المنشورة تعبر فقط عن رأى كاتبها، وليست بالضرورة تعبر عن رأى الموقع

كتبت- نورهان سراج:

يستعد منتخب مصر، لمواجهة نظيره الأوغندي، السبت المقبل، في ثاني مبارياته بدور المجموعات من بطولة أمم إفريقيا 2017 المقامة حاليا بالجابون.

وحصدت مصر التي تقع في المجموعة الرابعة، نقطة وحيدة من مباراتها الافتتاحية أمام منتخب مالي، والتي انتهت بالتعادل السلبي، فيما تتصدر غانا المجموعة برصيد 3 نقاط من فوز أمام أوغندا.

وبعد فقدان نقطتين في بداية مشواره، يأمل المنتخب المصري بقيادة هيكتور كوبر، المدير الفني للفريق، في استعادة اتزانه وتحقيق نتيجة إيجابية في مباراته التالية أمام أوغندا.

( مصر × أوغندا )

المنتخب المصري سيواجه نظيره الأوغندي في 3 مواجهات مختلفة "قد تكون حاسمة"، في مشواره ببطولة الأمم الإفريقية، وتصفيات مونديال 2018 روسيا.

المواجهة الأولى بين المنتخبين المصري والأوغندي، ستقام يوم السبت المقبل، في الجولة الثانية للمجموعة الرابعة من دور المجموعات ببطولة الأمم الإفريقية.

ويحتاج الفراعنة إلى الفوز على أوغندا، وحصد ثلاثة نقاط، لتسهيل مهمتهم في العبور إلى الدور التالي من البطولة القارية، وتجنب أي نتيجة أخرى تتسبب في تأزم موقفهم وقد تؤدي للخروج من البطولة.

كذلك، تلتقي مصر مع أوغندا في مواجهتين متتاليتين، بالمرحلة النهائية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

وتقع مصر في المجموعة الخامسة بجوار كل من منتخبات غانا، والكونغو، وأوغندا.

وفي حال حقق منتخب مصر الفوز على أوغندا في المواجهتين، يقترب الفراعنة من التأهل بشكل كبير إلى المونديال، ويتبقى مواجهتي الكونغو وغانا.

وتخشى مصر، أن تصبح أوغندا كابوسا حال خسارة الثلاث مواجهات، ليكون المنتخب الأوغندي سببا في اقصاء مصر من البطولتين.

إعلان

إعلان