• "البحوث الإسلامية": إخراج زكاة الفطر مالاً أولى وأنفع للفقراء والمحتاجين

    05:52 م الخميس 23 مايو 2019
    "البحوث الإسلامية": إخراج زكاة الفطر مالاً أولى وأنفع للفقراء والمحتاجين

    مجمع البحوث الإسلامية

    (مصراوي):

    قال مجمع البحوث الإسلامية إن الأولى والأفضل في زكاة الفطر إخراجها مالاً لأنه أنفع لصالح الفقراء والمحتاجين.

    كان سؤال ورد إلى المجمع يقول: ما حكم إخراج زكاة الفطر في رمضان نقودا حيث إن البعض يقولون: لا بد أن تكون طعاما؟ أجابت عنه لجنة الفتوى، عبر الصفحة الرسمية للمجمع على فيسبوك، قائلة:

    ذهب الحنفية إلى أنه يجوز دفع القيمة في صدقة الفطر، بل هو أولى ليتيسر للفقير أن يشتري أي شيء يريده في يوم العيد؛ لأنه قد لا يكون محتاجا إلى الحبوب بل هو محتاج إلى ملابس، أو لحم أو غير ذلك، فإعطاؤه الحبوب، يضطره إلى أن يطوف بالشوارع ليجد من يشتري منه الحبوب، وقد يبيعها بثمن بخس أقل من قيمتها الحقيقية، لذا يجوز دفع القيمة مراعاة لمصلحة الفقير.

    إعلان

    إعلان

    إعلان