• هاشم يوجه رسالة لمن يرفض الأخذ بالسُنة ويدعي أن القرآن فيه الكفاية

    11:06 ص الإثنين 20 مايو 2019
    هاشم يوجه رسالة لمن يرفض الأخذ بالسُنة ويدعي أن القرآن فيه الكفاية

    الدكتور أحمد عمر هاشم

    مصراوي:

    قال الدكتور أحمد عمر هاشم - عضو هيئة كبار العلماء ورئيس جامعة الأزهر الأسبق - إن السنة النبوية الشريفة هي الشارحة والمفصلة للقرآن الكريم، بل وأحيانا توضح أموراً لم تذكر في القرآن الكريم.

    وتابع هاشم خلال برنامج "أحاديث الفتنة" المذاع عبر فضائية "النهار" مجيباً على سؤال: "هناك التشكيك في الكثير من الأحاديث النبوية حتى وصل الأمر إلى أنه لا التزام إلا بما جاء بالقرآن الكريم، فما هو الحل للخروج من الخلاف؟".

    وأوضح عضو هيئة كبار العلماء أن هناك جماعة ظهرت قديماً فى الهند سمّت نفسها بـ"القرآنيين" ادعوا أن القرآن فيه الكفاية ورفضوا الأخذ بالسنة النبوية واستدلوا بقوله تعالى: {مَّا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِن شَيْءٍ}، والمقصود فى الآية بالكتاب يعني اللوح المحفوظ.

    إعلان

    إعلان

    إعلان